غودين قائد منتخب أوروغواي يرد على تكهنات استخدام القوة ضد محمد صلاح

غودين قائد منتخب أوروغواي يرد على تكهنات استخدام القوة ضد محمد صلاح

المصدر: رويترز

رد دييغو غودين قائد أوروغواي بقوة على تكهنات بشأن احتمال لجوء فريقه للقوة البدنية لإجهاض خطورة مهاجم مصر محمد صلاح العائد من إصابة بالكتف في بداية مشوارهما بكأس العالم لكرة القدم غدًا الجمعة.

وأظهر غودين استياء من سؤال لصحفي بشأن إمكانية تكرار تدخل سيرجيو راموس مدافع ريال مدريد ضد صلاح نجم ليفربول في نهائي دوري أبطال أوروبا الشهر الماضي.

وأجاب غودين “ليس سؤالًا لائقًا” مبديًا انزعاجه من الحديث عن إمكانية تفكير أوروجواي في تكرار إصابة صلاح.

وأضاف “لا أظن أن أي لاعب لديه نية سيئة للتسبب في إصابة لاعب آخر عن عمد، هذه أمور تحدث في كرة القدم مع الأسف”.

وأصيب صلاح في كتفه تحت ضغط من راموس في كييف، وغادر اللاعب المصري الملعب في الشوط الأول وهو يبكي لكن قيل اليوم إنه أصبح جاهزًا للعب غدًا.

وقال راموس قائد إسبانيا اليوم عند سؤاله عن الجدل بشأن تعمّده إصابة صلاح “نمت يوم المباراة مطمئنًا ومرتاح الضمير”.

وتابع غودين مدافع أتليتيكو مدريد “صلاح لاعب حاسم لكن استعدادنا لا يشمل التركيز على لاعب واحد، نستعد منذ فترة طويلة ونحن في حالة تركيز وندرك ما يجب أن نتوخى الحذر منه”.

واتفق معه في الرأي أوسكار تاباريز مدرب أوروغواي.

وقال المدرب البالغ عمره 71 عامًا “لعبنا ضد أسماء مثل ميسي ونيمار وإذا شارك صلاح سنسعى للسيطرة على نقاط القوة العديدة لديه”.

وأضاف “سأكون سعيدًا إذا لعب صلاح، إنها مباراة كالحلم ومن المحزن تعرضه لإصابة، لا أملك معلومات عن تعافيه، هذا شأن خاص ولم نضع خطة تعتمد على مشاركته أو غيابه”.

محتوى مدفوع