رياضة

بوادر أزمة بين اتحاد الكرة ولجنة الأندية
تاريخ النشر: 22 سبتمبر 2014 15:15 GMT
تاريخ التحديث: 22 سبتمبر 2014 15:15 GMT

بوادر أزمة بين اتحاد الكرة ولجنة الأندية

مرتضى منصور يرفض دفع الـ15 المستحقة من نسبة اتحاد الكرة لدى الأندية "كاش".

+A -A
المصدر: القاهرة ـ من أحمد رامي

تلوح في الأفق بوادر أزمة طاحنة بين اتحاد الكرة المصري برئاسة جمال علام, ولجنة الأندية برئاسة مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك, بسبب نسبة البث المستحقة لاتحاد الكرة.

وطلب اتحاد الكرة من الـ13 ناد الذين باعوا حقوق بث مبارياتهم لشركة بريزنتيشن، في مقدمتهم نادي الزمالك 15% من حقوق البث ”كاش“, وهو ما رفضه مرتضى منصور.

وقال مرتضى في تصريح خاص لشبكة ”إرم“ الإخبارية ”لجنة الأندية ترفض منح اتحاد الكرة أي نسبة من عائد بث مباريات الأندية, وإذا وافقت الأندية لن يحصل اتحاد الكرة على نسبته كاش, بل على اتحاد الكرة خصم نسبته من المستحقات المتأخرة للأندية لديه من الموسم الماضي“.

يذكر أن نادي الزمالك باع حقوق بث مبارياته بالاشتراك مع 12 نادي آخر، لشركة بريزنتيشن, بعيدا عن أي دور لاتحاد الكرة المصري.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك