شرط “غريب” من أحمد توفيق لمرتضى منصور للموافقة على تجديد عقده مع نادي الزمالك

شرط “غريب” من أحمد توفيق لمرتضى منصور للموافقة على تجديد عقده مع نادي الزمالك

طالب أحمد توفيق لاعب وسط الفريق الأول بنادي الزمالك المصري، شرطًا “غريبًا” من أجل تجديد تعاقده مع القلعة البيضاء خلال الفترة المقبلة.

وينتهي عقد توفيق مع نادي الزمالك بنهاية الموسم الجاري، وفتح إسماعيل يوسف عضو مجلس الإدارة خطًا للمفاوضات مع أحمد توفيق لتجديد العقد.

توفيق أبلغ إسماعيل يوسف بموافقته على التجديد دون أي شروط مالية ولكنه يطلب فقط “عدم هجوم مرتضى منصور عليه في وسائل الإعلام”.

وقال توفيق للمشرف العام على الكرة: “لا يصح أن ينتقدني رئيس النادي عقب أي مواجهة أمام الكاميرات، وإن أراد أن يفعل ذلك فيكون داخل غرفة الملابس”.

كانت أزمة شهيرة قد اندلعت العام الماضي بين أحمد توفيق ومرتضى منصور، وهاجم الثنائي بعضهما في وسائل الإعلام، وانتهى الأمر بإيقاف اللاعب.

أزمة في عقد إيهاب جلال

من جهة أخرى كشف مصدر مسؤول في نادي الزمالك عن وجود اتصالات بين مرتضى منصور ومجلس إدارة نادي إنبي، لحل أزمة إيهاب جلال مدرب الفريق وِديًا دون اللجوء إلى اتحاد الكرة.

وكانت إدارة نادي إنبي قد قدمت شكوى ضد إيهاب جلال مدربه السابق، بسبب عدم سداد الشرط الجزائي، رغم رحيله عن الفريق منذ ما يقرب من شهر، لتدريب الزمالك.

ويرغب الزمالك في حل الأزمة وديًا، كي لا يتعرض جلال للإيقاف خاصة وأن الفريق بدأ العودة إلى طريق الانتصارات، حيث حصل مرتضى على عقود إنبي مع إيهاب جلال لدراستها قبل دفع الشرط الجزائي.