هل أنهى النادي الأهلي المنافسة على لقب الدوري المصري مبكرًا؟ – إرم نيوز‬‎

هل أنهى النادي الأهلي المنافسة على لقب الدوري المصري مبكرًا؟

هل أنهى النادي الأهلي المنافسة على لقب الدوري المصري مبكرًا؟
Soccer Football - Egyptian Premier League - Zamalek vs Al Ahly - Cairo International Stadium, Cairo, Egypt - January 8, 2018 Al Ahly team group before the match REUTERS/Amr Abdallah Dalsh

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

من مباراة لأخرى، يسير النادي الأهلي بخطى ثابتة نحو الحفاظ على لقب الدوري المصري، بعد أن تخطى مضيفه الرجاء بثلاثة أهداف مقابل هدف، في الجولة العشرين للبطولة، وزاد الفارق بينه وبين الإسماعيلي أقرب منافسيه إلى 6 نقاط، مع إمكانية اتساع الفارق حال فوز الأهلي على المقاولون العرب في المباراة المؤجلة يوم 8 فبراير المقبل.

وأصبحت بطولة الدوري المصري بعيدة تمامًا عن صراع الصدارة، فالأهلي يغرد منفردًا بحصد 48 نقطة من 19 مباراة، ليصبح الفارس الأحمر في طريقه لحصد اللقب الأربعين من عمر الدوري.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ في السطور القادمة أبرز ملامح صراع المنافسة على لقب الدوري المصري، مع تفوق الأهلي.. فإلى التقرير التالي:

فوارق واضحة

تبدو الفوارق واضحة بين الأهلي وجميع فرق الدوري المصري في جميع الخطوط، خاصة أن الفريق الأحمر يدعم صفوفه باستمرار، ولديه قوام ثابت بجانب أنه يملك مديرًا فنيًا، وهو حسام البدري، صاحب خبرات ومستمر مع الفريق على مدار موسم ونصف الموسم، وبالتالي أصبح الأهلي أقوى بمراحل عن أندية الدوري.

وتظهر الفوارق بوضوح في اللاعبين الأجانب في الفريق الأحمر، فالأهلي لديه حاليًا لاعبون أجانب في منتخب قارة أفريقيا للعام الماضي، وهم النيجيري جونيور أجاي والتونسي علي معلول، بجانب أحمد فتحي، ووجود المتألق المغربي وليد أزارو واللاعب الواعد الجنوب إفريقي باكاماني ماشامبي.

وأكد محمد يوسف، المدير الفني الأسبق للأهلي المصري، لشبكة ”إرم نيوز“، أن الأهلي لديه 3 فرق كاملة مليئة بالنجوم واللاعبين أصحاب الخبرات، بدليل أن الفريق عندما استغنى عن مهاجم بقيمة وخبرة عماد متعب لم يتأثر، ونفس الحال عندما رحل عنه أحد هدافيه مؤمن زكريا وأيضًا أحمد الشيخ، وكل لاعب يتحمل مسؤولية فريق آخر بالدوري.

وأضاف: ”الأهلي لديه منظومة هجومية رائعة، فسرعة أزارو وموهبة أجاي وعبدالله السعيد مع انطلاقات وسرعات وليد سليمان وإسلام محارب والأجنحة في الفريق الأحمر، تجعل أي دفاع يخشى مواجهة الأهلي“.

معجزة كروية

أصبحت خسارة الأهلي للدوري بمثابة معجزة كروية، خاصة أن الفريق الأحمر يحتاج لتلقي 3 هزائم ليتساوى مع الإسماعيلي، كي تعود المنافسة بقوة على لقب الدوري.

وتبدو الأمور في صالح الأهلي في ظل تفوق لاعبيه بدنيًا وفنيًا عن أي منافس، وهو ما يظهر في فوز الفريق الأحمر على الإسماعيلي والزمالك والمصري، بجانب أنه لم يخسر محليًا سوى أمام مصر المقاصة في آخر موسمين.

وأشار ربيع ياسين، المدير الفني الأسبق لمنتخب الشباب، لشبكة ”إرم نيوز“، إلى أن الأهلي يبدو الأفضل لحصد بطولة الدوري؛ لأنه فريق أكثر هدوءًا واستقرارًا بجانب أنه يملك أفضل لاعبين في مصر.

وأوضح أن الأهلي يلعب بسرعات وقدرات مهاجميه، ولا يستطيع أي دفاع في مصر مواجهتهم بدليل أن الزمالك خسر بالثلاثة وأيضًا الإسماعيلي خسر بثنائية والمصري خسر مرتين بالدوري والسوبر.

هزة الإسماعيلي

زاد من انعدام المنافسة وجود هزة قوية في الإسماعيلي المنافس الأقرب للأهلي هذا الموسم، ليبتعد عن الصورة بعض الشيء، رغم أن الجميع تفاءل بعودة الدراويش هذا الموسم.

وكان رحيل الفرنسي سباستيان ديسابر عن قيادة الإسماعيلي؛ لتدريب منتخب أوغندا، بمثابة نقطة فاصلة في مشوار الدراويش بعدما كان الفريق متصدرًا ترتيب الدوري، ولكن تجربة المدرب أبوطالب العيسوي باءت بالفشل وانتهت سريعًا برحيله بعد أن فقد الفريق عدة نقاط.

وأكد إسماعيل حفني، مدرب الإسماعيلي الأسبق، لشبكة ”إرم نيوز“ أن الدراويش لديهم فرصة للمنافسة، ولكنها ليست كبيرة في ظل انطلاق وتطور في مستوى الأهلي.

وأوضح أن الإسماعيلي لديه لاعبون مميزون، ولكن رحيل ديسابر أثّر بالسلب على الفريق وأدائه الجماعي، بجانب النقص في بعض المراكز سواء الدفاع أو الهجوم.

تدهور الزمالك

يعيش نادي الزمالك حالة من التدهور الشديد في نتائجه، وابتعد تمامًا عن الصورة بعدما احتل المركز الخامس بعيدًا عن صراع القمة.

ويعاني الزمالك بشكل واضح على صعيد نتائجه وأداء لاعبيه، رغم تعيين إيهاب جلال، وأصبحت عودة الفريق الأبيض للمنافسة على اللقب أمرًا في غاية الصعوبة، مع وصول الفارق بينه وبين الأهلي إلى 15 نقطة.

وأكد أشرف قاسم، نجم الزمالك الأسبق، لشبكة ”إرم نيوز“ أن الفريق الأبيض أصبح خارج الصورة تمامًا بالنسبة للمنافسة على بطولة الدوري.

وأضاف: ”للأسف الزمالك لم يعد يملك اللاعبين القادرين على تحقيق الفوز على المنافسين، ويتفوقون على الجميع، خاصة أن الفريق لديه مشاكل فنية ستجعله يفقد نقاطًا أخرى“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com