داعش تقطع رؤوس 4 لاعبي كرة قدم سوريين لأن الرياضة ”معادية“ للإسلام

داعش تقطع رؤوس 4 لاعبي كرة قدم سوريين لأن الرياضة ”معادية“ للإسلام

المصدر: ياسمين عماد - إرم نيوز

أفادت صحيفة ”ميرور“ البريطانية، أن تنظيم داعش قام بقطع رؤوس 4 أعضاء من فريق لكرة القدم، بعد إعلان التنظيم أن الرياضة معادية للإسلام.

وكان المتطرفون قد حظروا الألعاب الرياضية المنظمة مثل كرة القدم، حينما استولوا على مدينة الرقة السورية، منذ أكثر من عامين.

CmmeAX1WEAAhejx

وقد اعتاد المشجعون في المدينة على الاحتشاد لمشاهدة الشباب وهم يلعبون المباريات في الاستاد الكبير بالمدينة.

لكن هذا الأسبوع، شاهدت الجماهير إعدام 4 شباب متهمين بالتجسس لصالح وحدات حماية الشعب الكردية، ومقتل شاب خامس مجهول الهوية.

CmmdlH8XgAAjkVt

وأشارت الصحيفة، إلى أن صور الإعدام البشعة مع لقطات 3 نجوم يصطفون جنبًا إلى جنب في الأيام السابقة لغزو داعش، قد نشرت ضمن سلسلة تغريدات من قبل الجماعة الاحتجاجية ”الرقة تذبح بصمت“.

وأوضحت، أن الرجال هم أسامة أبو كويت، وإحسان الشويخ ونهاد الحسين وأحمد أهاواخ.

وكتب أحدهم ”أسامة أبو كويت، لاعب فريق الشباب في الرقة قد ضُرب عنقه من قبل داعش“.

isis (2)

ونشرت الجماعة صورة للاعب، وهو يقف مرتديًا طاقم الفريق الأحمر أمام المشجعين في الاستاد مع عبارات ”لقد اتهموهم بالتجسس لصالح الأكراد، صورة لنهاد الحسين رقم 12″، مع وضع دائرة حول نهاد.

وقد أعلنت الجماعة في بادئ الأمر، مقتل 3 لاعبين على يد التنظيم الإرهابي، لكنها أضافت لاحقًا اسمًا رابعًا للقائمة.

ولفتت الصحيفة، إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تستهدف فيها داعش كرة القدم، فقد أعدم المتطرفون العام الماضي 13 مراهقًا، لمشاهدتهم كأس آسيا لكرة القدم بين العراق والأردن، بعد أن تم إمساكهم وهم يشاهدون المباراة في الموصل بالعراق، والتي تخضع لسيطرة داعش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com