تونس تنفصل عن مدربها ليكنز بالتراضي

تونس تنفصل عن مدربها ليكنز بالتراضي

أعلن الاتحاد التونسي لكرة القدم اليوم السبت، انفصاله بالتراضي عن البلجيكي جورج ليكنز مدرب المنتخب الوطني بعد سلسلة من النتائج الضعيفة.

وقال نبيل الدبوسي المتحدث باسم الاتحاد التونسي لكرة القدم لرويترز ”وقع الاتفاق على الانفصال بالتراضي دون أي مقابل أو تعويض بين الاتحاد والمدرب جورج ليكنز.“

وأوضح الدبوسي أن قرار الانفصال عن المدرب جاء بعد تقييم مسيرته ونتائج الفريق منذ توليه المسؤولية.

ومضى قائلا ”بعد الخروج المخيب من دور الثمانية لكأس الأمم الأفريقية (أمام غينيا الاستوائية في مطلع هذا العام) الذي تفهمناه نوعا ما لكننا لاحظنا أن مستوى الفريق استمر في التراجع.

”لم يقدم الفريق مستوى جيدا في مباراتيه الوديتين ضد اليابان (خسر 2-0) والصين (1-1) وتعثر منتخب المحليين في تصفيات بطولة أمم أفريقيا بالتعادل أمام المغرب 1-1 والخسارة أمام ليبيا (1-0).

”رأينا أنه ليس مدرب المرحلة.. عرضنا موقفنا على المدرب ليكنز الذي تفهم الموقف.“

وكان عقد ليكنز ينتهي في مارس آذار 2016. وقال المتحدث إن خليفة ليكنز سيكون ”أجنبيا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com