تعشيب أقدم ملاعب الخليج بعد سنوات من الإهمال

تعشيب أقدم ملاعب الخليج بعد سنوات من الإهمال

المصدر: عدن - من كرم أمان

وقع وزير الشباب والرياضة اليمني ”رافت الأكحلي“ ورئيس الاتحاد العام لكرة القدم ”أحمد العيسي“ بحضور محافظ محافظة عدن، الإثنين، اتفاقية مشروع إعادة تأهيل وتعشيب أقدم ملاعب الخليج في عدن بتكلفة تقديرية تبلغ 500 ألف دولار، بعد سنوات من الإهمال.

وتنص الإتفاقية على تعشيب وتأهيل ملعب ”الحبيشي“ في مديرية كريتر بعدن بالعشب الصناعي بتمويل من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) ضمن مشروع جول الذي سيتم تنفيذه وانجازه خلال العام الجاري 2015 م.

وأكد وزير الشباب والرياضة أهمية تأهيل ملعب الحبيشي وإعادة الروح إليه، الذي كان له الفضل في ظهور وإبراز أفضل نجوم الكرة اليمنية، وأشاد بجهود قيادة مكتب الشباب والرياضة بعدن في الاهتمام بإعادة تأهيل الملعب، مؤكداً استعداد الوزارة تقديم كافة الدعم للرياضة والمجتمع في محافظة عدن التي تمتلك كثير من المنشآت وتسخيرها لصالح الشباب.

ويعتبر ملعب الحبيشي جزء من تاريخ الرياضة ومعلم لمدينة عدن ويمثل أهمية وجدانية وتاريخية كبيرة لكرة القدم اليمنية وكان خلال الفترة الماضية أحد الأندية والملاعب التي أبرزت عدد من نجوم كرة القدم على مستوى عدن والكرة اليمنية بشكل عام.

يرجع إنشاء الملعب إلى العام 1905 في عهد الإستعمار البريطاني وكان يعرف باسم (المجمع البلدي)، وفي 1968 سمي الملعب باسم الشهيد الحبيشي، وفي عام 1975 تم إضافة مدرجات إسمنتية وبعض الملحقات الأخرى وتم افتتاحه رسمياً بمباراة جمعت بين منتخبي جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية والمنتخب العراقي وفاز فيها الأول بهدفين لهدف، وفي عام 1988م تم تعشيبه بخبرات محلية، وفي العام الذي يليه تم افتتاح إنارة الملعب لأول مرة في تاريخ عدن، لكن أيادي الإهمال والنسيان طالته بعد ذلك سنين طويلة ولم يدخل ضمن مشاريع خليجي 20 التي احتضنتها عدن وأبين.

وفي هذا السياق طالب الكثير من أبناء وأهالي مدينة عدن وزراء السياحة والرياضة ومحافظ المحافظة بإعادة تأهيل وإفتتاح مسبح ”حقات“ التاريخي في مديرية كريتر الذي شيد في العام 1954 والذي طالته هو الأخر أيادي المتنفذين وأغلقوه في وجوه الكثير من الأسر العدنية منذ سنوات طويلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com