قشاش يكشف أسرار ضرب الحكم.. والعقوبة القاتلة

قشاش يكشف أسرار ضرب الحكم.. والعقوبة القاتلة

طفت أحداث مباراة أهلي صنعاء ووحدة عدن في الدوري اليمني إلى السطح مجددا بعد انتهاء منافسات خليجي 22، حيث عقدت لجنة المسابقات بالاتحاد العام لكرة القدم اجتماعها لمناقشة تقارير الجولة العاشرة من الدوري وأصدرت العقوبات التي كان أبرزها شطب لاعب أهلي صنعاء محمد قشاش وحرمانه من ممارسة كرة القدم نهائياً.

هذا القرار قوبل بصدمة كبيرة لقشاش وزملائه، وبانقسام في الشارع الرياضي بين مؤيد ومعارض للقرار.

قشاش تحدث لصحيفة “الثورة الرياضية اليمنية” وكشف أسرار الواقعة كاملة في حوار كان نصه كالآتي:

■ من أبلغك بقرار شطبك النهائي وحرمانك من ممارسة كرة القدم؟

□ اخبرني أحد أصدقائي حيث اتصل بي من السعودية وقال لي إن تعميم كرة القدم المتضمن للقرار انتشر في الفيسبوك وانه تم شطبي .. وتأكدت من ذلك في اليوم الثاني.

■ كيف كانت ردت فعلك؟

□ انصدمت كثيرا، فهذا قرار ظالم.

■ ما هي العقوبة التي كنت تتوقعها؟

□ بصراحة كنت أتوقع عقوبة الإيقاف ما بين أربع إلى ثمان مباريات كما يحصل مع غيري من اللاعبين .. فالكثير من الحوادث السابقة حصلت بين لاعبين وحكام ولم يتم شطب أحد منهم وكانوا يعاقبون بإيقاف مباريات فقط .. وآخرها قضية لاعب وحدة صنعاء أحمد علوس الموسم الماضي عندما اعتدى على الحكم أثناء مباريات دوري الدرجة الثانية وقام بضربه وتم إيقافه خمس مباريات فقط على ما اعتقد .. فهل العقوبة تختلف بين دوري الدرجة الأولى ودوري الدرجة الثانية.

■ هل اعتديت على الحكم فعلا؟

□ سأشرح اللقطة التي عرضت في التلفزيون والتي ظهر فيها إنني قمت بلطم الحكم .. فبعد انتهاء المباراة دخلت الملعب وتوجهت للحكم الذي كان محاطاً بالحماية ووجهه باتجاه الملعب .. وأنا أتيت من خلفه لأني كنت خارج الملعب، وحينها أمسكته من وجهة حتى اجعله يلتفت إلي .. والله العظيم إنني كنت أريد أن أقول له: (والله أنك ظلمتنا في المباراة)، وبعدها مباشرة لم أر إلا مسئول الأمن عارف اليوسفي يرفع العصا باتجاهي فقمت بكسرها ولم ألمسه وسقط أرضا للشد بيني وبينه على العصا التي كسرتها بركبتي.

■ هل تعتقد أن يكون كلامك مصدقا أمام الجميع ولجنة المسابقات؟

□ من كان متواجدا على أرض الملعب سيصدق لأنه شاهد ما حدث أما من سمع فمنهم من يصدق ومنهم من لن يصدق .. وبالنسبة للجنة المسابقات فأكيد أن ما سيكتبه الحكم لهم في التقرير هو المصدق فقط.

■ قيل أنك تواصلت بالحكم .. فماذا قال لك؟

□ نعم .. تواصلت مع الحكم لاعتذر منه لما بدر مني .. وليس من اجل تخفيف العقوبة كما قال البعض .. وقال لي الحكم: (إنا مافيش معي مشكلة معك وأنا مسامحك).. وأيضا اتصلت للاعب وحدة عدن معاذ هزاع واعتذرت له على سوء السلوك الذي بدر مني تجاهه في المباراة.

■ بعد صدور قرار شطبك .. هل تواصل معك أحد؟

□ الكثير من اللاعبين والجمهور تواصلوا معي وأبدوا لي أسفهم لهذا القرار الظالم الذي أستغرب منه الجميع وفيه اكثر من علامة استفهام.

■ هل تعلم لماذا تم إيقاف بارويس ورامي؟

□ قرار إيقاف بارويس ظالم أيضا فهو لم يعمل أي شيء .. حكم المباراة كان خائفا وعند حدوث خطأ كنت اذهب للاحتجاج على الحكم وبارويس يمنعني ويصرخ في وجهي بأن لا أتتدخل وهو من سيتحدث مع الحكم بصفته قائد الفريق، ويجري باتجاه الحكم لكن الحكم خائف كما قلت لك ويهرب حتى من بارويس الذي يريد أن يتحدث معه ليعتقد وليصفوا له أيضاً أن بارويس يريد أن يعتدي على الحكم .. إما رامي فلا اعلم ما سبب إيقافه.

■ هل تواصلت مع أي شخص في الاتحاد؟

□ لم أتواصل مع أحد.

■ ماذا عملت إدارة أهلي صنعاء بعد قرار الشطب؟

□ إدارة النادي أيضا مصدومة من قرار لجنة المسابقات .. وهي عاكفة على رفع رسالة تظلم واحتجاج للاتحاد .. واعتقد انها قد قامت بذلك.

■ هل تعترف أنك أخطأت؟

□ نعم أعترف بذلك .. فقد كنت متعصبا ومتسرعاً .. لذا استحق العقاب .. ولكن ليس الشطب.

■ إذا استمر القرار ولم يتم تخفيف العقوبة .. هل تتصور انك لن تمارس كرة القدم مرة أخرى؟

□ حتى الآن لست مصدقا ولم استوعب بعد هذا القرار .. أملي في الله كبير .. وفي اتحاد كرة القدم في أن يراجع ذلك القرار المستعجل .. وعوضي على الله في الأول والأخير.

■ رسالة توجهها لاتحاد كرة القدم؟

□ أرجوا أن ينظروا إلى الموضوع بشكل منطقي وأن لا أكون إنا ضحية هذا القرار المستعجل الذي يراد به ترهيب وتخويف اللاعبين على حسابي.

■ رسالتك لحكم المباراة؟

□ حكم المباراة قد اعتذرت له شخصيا .. واعتذر له هنا عبر الثورة الرياضي مرة أخرى، وأقول له سامحني فقد كنت متعصب جدا في المباراة وفقدت السيطرة على نفسي .. وأيضا اعتذر لمسؤل الأمن عارف على مابدر مني.

■ رسالة للجمهور؟

□ أقول لهم فيها والله إني مظلوم وأرجو أن تقفوا معي حتى يتم رفع هذا القرار الظالم .. فأنا أخطأت لكن ليس لدرجة أن يتم شطبي.

■ رسالتك لأهلي صنعاء؟

□ أتمنى من مجلس إدارة النادي والجميع أن يقفوا معي ويساعدوني في تخفيف العقوبة .. وأقول لهم ما قمت به كان بسبب حبي الشديد لأهلي صنعاء حيث لا أريد أن نفقد الصدارة والحكم ظلمنا كثيرا في المباراة وحصل ما حصل .. وما قمت به كان من أجل الأهلي وليس من أجل نفسي.