فريق “أبناء سخنين” يهزم الفريق العنصري “بيتار القدس”

فريق “أبناء سخنين” يهزم الفريق العنصري “بيتار القدس”

على أرض ملعب الدوحة في مدينة سخنين الفلسطينية المحتلة عام 48، حقق فريق اتحاد ابناء سخنين الذي يلعب بالدرجة العليا الإسرائيلي فوزا هاما على الفريق العنصري “بيتار القدس” بهدف نظيف.

ويدين “أبناء سخنين” بهذا الفوز الهام والثمين إلى نجمه إسماعيل ريان الذي سجل الهدف الوحيد في اللقاء بالدقيقة الـ39 من زمن الشوط الأول، بعد تمريرة جميلة من النجم حمد غنايم هيأها ريان لنفسه وسددها في الزاوية البعيدة للحارس، ليبتعد الفريق عن مراكز آخر اللائحة ويرتقي إلى وسط الترتيب.

وما إن أعلن الحكم نهاية المباراة، حتى أطلقت جماهير فريق سخنين التكبيرات فرحا بالفوز.

ويُعرف عن جماهير فريق “بيتار” عنصريتها وكراهيتها للفلسطينيين، حيث يهتفون في كل المباريات بالعبارات العنصرية والشعارات الداعية إلى طرد الفلسطينيين.

وحضر اللقاء أكثر من 5 آلاف مشجع من سخنين ومن معظم المدن الفلسطينية داخل أراضي الـ 48، وهتفت الجماهير خلال اللقاء للقدس وللمسجد الأقصى، كما رفعوا العلم الفلسطيني، وصورا للمسجد الأقصى.