اليمن لا يزال يبحث عن فوزه الأول في كأس الخليج

اليمن لا يزال يبحث عن فوزه الأول في كأس الخليج

مع الاضطرابات السياسية والأمنية التي تعاني منها البلاد سيدخل منتخب اليمن منافسات كأس الخليج لكرة القدم هذا الشهر في الرياض وهو يريد تجنب الهزيمة في مباراتين على الأقل لأول مرة في تاريخ مشاركاته بالبطولة مع استمرار البحث عن الانتصار الأول.

ومنذ بداية مشاركاته في البطولة في 2003 لم يحقق منتخب اليمن أي فوز وكانت أفضل نتيجة له التعادل 1-1 في ثلاث مباريات لكن لم يحدث من قبل ان تجنب الفريق الهزيمة مرتين في نفس الدورة.

وفي ظل عدم تحقيق أي انتصار في 21 مباراة خلال ست مشاركات بالبطولة قد تقتصر طموحات الفريق على تجنب هزائم ثقيلة في مجموعة تضم البحرين وقطر والسعودية وهي ثلاثة منتخبات تأهلت الى كأس آسيا في استراليا مطلع العام القادم بينما تذيل اليمن مجموعته في التصفيات القارية دون ان يحصل على أي نقطة في ست مباريات.

وما يزيد من صعوبة موقف اليمن انه خسر أمام قطر والبحرين في تصفيات كأس آسيا ذهابا وايابا بعدما سجل هدفا واحدا في مرمى الفريقين بينما اهتزت شباكه 14 مرة في أربع مباريات أمامهما.

كما أن سجل نتائج اليمن في مواجهة السعودية صاحبة الأرض والجمهور لا يعرف سوى الهزيمة دون تسجيل أي هدف في شباك البطلة السابقة للخليج.

ففي ست مشاركات سابقة بالبطولة تقابل اليمن مع السعودية في خمس نسخ وكانت النتيجة هي الهزيمة في كل مرة مع اهتزاز شباك الفريق بهدفين على الأقل في كل مباراة.

وتأمل الجماهير اليمنية في استغلال البطولة الخليجية للابتعاد قليلا عن الاضطرابات السياسية التي تفجرت في الفترة الأخيرة مع اندلاع القتال في مناطق مختلفة منذ ان أصبح الحوثيون القوة الرئيسية خلال الشهور القليلة الماضية مما يهدد الاستقرار الهش للبلاد.

وستكون أمام المدرب التشيكي ميروسلاف سوكوب الذي تولى المسؤولية في مايو ايار الماضي مهمة أخرى وهي اعادة الفريق الى طريق التسجيل في كأس الخليج بعد الفشل في هز شباك المنافسين في آخر نسخة عقب الهزيمة 2-صفر أمام الكويت والسعودية والعراق في اوائل 2013.

كما أن الفريق خسر جميع مبارياته في البطولة في آخر ثلاث مشاركات وهو ما قد يؤدي لاستعانة المدرب التشيكي بعناصر جديدة أملا في تغيير الوضع.

ونقلت وسائل اعلام محلية عن جمال الخوربي مدير المنتخب اليمني قوله هذا الأسبوع ”اليمن سيخوض البطولة بمنتخب جديد بنسبة 80 بالمئة“.

وأضاف ”هدف الاتحاد اليمني لكرة القدم والمدرب هو بناء منتخب يمني قوي يملك كفاءة بدنية وأن يكون ندا للمنافسين ولديه القدرة على تقديم بطولة قوية.“

وستعرف الجماهير اليمنية ما اذا كانت التغييرات ستثمر أو لا عندما يبدأ الفريق مشواره يوم الخميس القادم بمواجهة البحرين قبل اللعب ضد قطر ثم السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com