ميسي يفوز ”بجائزة حزينة“ وكأس العالم لا يزال يراوغه – إرم نيوز‬‎

ميسي يفوز ”بجائزة حزينة“ وكأس العالم لا يزال يراوغه

ميسي يفوز ”بجائزة حزينة“ وكأس العالم لا يزال يراوغه

ريو دي جانيرو – بعد ضياع حلم الفوز بكأس العالم في البرازيل يتعين على ليونيل ميسي الآن التركيز على النسخة المقبلة في روسيا في 2018 لتتويج مسيرته الرائعة ببطولة لا تزال تراوغه مع منتخب بلاده الأرجنتين.

ومنح الاتحاد الدولي ”الفيفا“ ميسي البالغ من العمر 27 عاماً جائزة ”الكرة الذهبية“ لأفضل لاعب في كأس العالم لكن مهاجم برشلونة قال إنها ”جائزة حزينة“ وأضاف أن الشيء الوحيد الذي كان يرغب في الحصول عليه هو اللقب مع الأرجنتين.

وتابع ميسي بعد أن فازت المانيا على منتخب بلاده بهدف دون رد في النهائي لتتوج باللقب للمرة الرابعة في تاريخها: ”كان يتعين علينا الفوز بكأس العالم“.

وستكون قدرات ميسي القيادية الشيء الأكثر أهمية بالنسبة للأرجنتين خلال السنوات الأربع المقبلة حيث يتوقع أن يلعب المتألق خافيير ماسكيرانو دوراً أقل في المستقبل.

واعتمد ميسي كثيراً على ماسكيرانو الذي سلمه شارة القيادة لكن ماسكيرانو لاعب وسط برشلونة سيبلغ 34 عاماً في كأس العالم المقبلة وربما لن يعمر في الملاعب طويلاً.

وفاز ميسي المتوج بلقب أفضل لاعب في العالم أربع مرات بكل شيء تقريباً خلال مسيرته مع برشلونة.

لكن مع منتخب بلاده أخفق ميسي في معادلة انجازات أساطير مثل الأرجنتيني دييغو مارادونا والألماني فرانز بيكنباور والبرازيلي بيليه وكلهم حققوا كأس العالم مع منتخباتهم.

وقال اليخاندرو سابيا مدرب الأرجنتين للصحفيين عقب المباراة: ”أعتقد أن ميسي بلغ مصاف العظماء منذ فترة“.

لكن يبقى أمامه حلم واحد يراوغه هو رفع كأس العالم في محاولته الرابعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com