الأرجنتين تهزم هولندا بركلات الترجيح وتبلغ نهائي المونديال

الأرجنتين تهزم هولندا بركلات الترجيح وتبلغ نهائي المونديال

برازيليا – تأهل المنتخب الأرجنتيني، الأربعاء، إلى المباراة النهائية لبطولة كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا بالبرازيل.

وفاز المنتخب الأرجنتيني على نظيره الهولندي بركلات الجزاء الترجيحية بنتيجة 4-2 بعد انتهاء الوقت الأصلي والشوطين الإضافيين بالتعادل السلبي.

وبذلك، ستلعب الأرجنتين مع ألمانيا في المباراة النهائية للبطولة الأحد المقبل، على أن تواجه هولندا المنتخب البرازيلي السبت في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع بالبطولة.

وجاءت بداية الشوط الأول سريعة من جانب المنتخب الأرجنتيني، معتمدا على تحركات الثنائي الخطير ليونيل ميسي، وغونزالو هيغواين، وتوالت الفرص الضائعة من جانب لاعبيه.

فيما مال فيه أداء المنتخب الهولندي، الملقب بالـ“الطاحونة“، إلى التأمين الدفاعي، مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة، ولم تظهر خطورة للثنائي آريين روبين، وروبين فان بيرسي، حيث تم فرض رقابة لصيقة عليهما.

وكادت أن تشهد الدقيقة 15 هدف التقدم للأرجنتين، عندما احتسب حكم المباراة ركلة حرة مباشرة نفذها ميسي قوية، إلا أنها وجدت طريقها في يد الحارس الهولندي ياسبر سيليسين.

ولم يتوقف الأداء الهجومي لراقصي التانغو عند ذلك فحسب، وكثفوا من هجماتهم في رحلة بحث عن هدف التقدم، لكن الدفاع الهولندي المتكتل حرم لاعبي الأرجنتين من الوصول إلى حارس مرماهم.

ونشطت هولندا هجوميا في منتصف الشوط، وتألق الحارس الأرجنتيني سيرغيو روميرو، متصديا لتصويبتين هولنديتين.

بعدها استعاد الأرجنتينيون السيطرة على المباراة، لكن لم تنجح محاولات راقصي التانغو في تسجيل هدف، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني، كثف لاعبو هولندا من هجماتهم في محاولة لتسجيل هدف، في الوقت الذي مال فيه أداء الأرجنتين للتأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة.

ولم تظهر أي خطورة حقيقية للثنائي الخطير في صفوف الفريقين ليونيل ميسي، وآريين روبين، وانحصر اللعب في وسط الملعب.

وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط، أهدر روبين فرصة تسجيل هدف عندما تهيأت له الكرة، وتوغل بالكرة داخل منطقة الجزاء، سددها قوية إلا أنها اصطدمت بقدم أحد مدافعي الأرجنتين، لينتهي الشوط الثاني بالتعادل السلبي، ويدخلان شوطين إضافيين.

وزادت المباراة إثارة وندية في الشوطين الإضافيين الأول والثاني بين كلا الفريقين، حيث تبادلا الهجمات في رحلة بحث عن هدف لكن دون جدوى، ليخوضا ركلات الجزاء الترجيحية التي حسمها المنتخب الأرجنتيني لصالحه بنتيجة 4-2 .

مواد مقترحة