أخيرا.. خبر خروج إسبانيا المونديالي يصل كوريا الشمالية

أخيرا..  خبر خروج إسبانيا المونديالي يصل كوريا الشمالية

بيونغ ينغ – وصلت أصداء الخروج المبكر والمفاجيء لإسبانيا حاملة اللقب من كأس العالم 2014 لكرة القدم إلى كوريا الشمالية حيث عبرت وسائل إعلام محلية عن دهشتها لهذه المفاجأة رغم تكتمها المعهود.

وخسرت إسبانيا بطلة أوروبا 5-1 أمام هولندا، ثم 2-0 أمام تشيلي لتتبخر أمالها في تجاوز دور المجموعات.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن يو ميونج يوك عضو الاتحاد الكوري الشمالي لكرة القدم قوله ”لا توجد قاعدة تقول إن الفريق القوي لا يخسر بالطبع. لكني ورغم كل ذلك دهشت لهذه الهزيمة المروعة التي مني بها أفضل فريق في أوروبا والعالم.“

ويبث التلفزيون الحكومي في كوريا الشمالية مقتطفات من مباريات كأس العالم المقامة في البرازيل متأخرة 24 ساعة عن موعد إقامتها إذ أن كرة القدم تحظى بشعبية كبيرة في هذه البلاد.

وقال المسؤول الكوري الشمالي ”فقد أسلوب اللعب الشيق الذي طوره المنتخب الإسباني فاعليته في غضون أعوام قليلة فقط.. وهذا يظهر مدى تغير أساليب اللعبة على غرار عدد من المجالات الأخرى.“

وفازت إسبانيا ببطولة أوروبا في عامي 2008 و2012 وبكأس العالم في 2010 في جنوب أفريقيا.

وتأهل منتخب كوريا الشمالية لنهائيات كأس العالم الماضية في أول ظهور له في النهائيات في 44 عاما إلا أنه لم يحقق الفوز في أي مباراة وعاد إلى بلاده مبكرا.

وقبل ذلك لم تنافس كوريا الشمالية في كأس العالم منذ 1966 في انجلترا عندما صعد منتخبها وبشكل مفاجيء إلى دور الثمانية بعد فوزه غير المتوقع على إيطاليا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com