شاكيرا تتفوق على لوبيز في أغنية المونديال

شاكيرا تتفوق على لوبيز في أغنية المونديال

المصدر: إرم- من وداد الرنامي

حضرت القنبلة اللاتينية، جينيفر لوبيز، حفل افتتاح المونديال بعد ترددها، وأدت الأغنية الرسمية إلى جانب بيتبول و كلوديا ليت، لكن الجمهور لم يكن راضيا تماما.

حيث توالت التغريدات على تويتر بغزارة لانتقاد أغنية ”نحن واحد“ و طريقة أدائها، و شكك أغلب المتتبعين أنها مجرد ”بلاي باك“.

وقارنها المغردون بأغنية ”واكا واكا“ التي كانت النشيد الرسمي لمونديال 2010 بجنوب أفريقيا، واعتبروا أن شاكيرا تفوقت كثيرا على جينيفر لوبيز في تقديم الأغنية.

وعلق موقع Topsy المتخصص في تحليل كل ما يروج في تويتر: ”واكا وكا ستبقى دائما مميزة، كان يجب أن تكون النشيد الرسمي هذه المرة أيضا“ معتبرا أنها قدمت بطريقة أفضل بكثير من ”نحن واحد“.

ولم ينج بيتبول من النقد اللاذع، فهاجموا الملابس التي ظهر بها بشدة، حتى أن أحدهم غرد قائلا :“ يمكننا القول أن لبيتبول ذوقا مقرفا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com