ألمانيا تعلن تشكيلتها النهائية للمونديال

ألمانيا تعلن تشكيلتها النهائية للمونديال

* حراس المرمى:

– مانويل نوير (بايرن ميونخ) عمره 28 عاما وخاض 45 مباراة دولية. هو بلا منازع الحارس الأول في الفريق إن لم يكن في العالم ولم يفقد مكانه في الفريق منذ كأس العالم 2010. يتحلى بالهدوء تحت الضغوط ويتمتع برد فعل بارع مما يمنح الثقة لزملائه.

– رومان فايدنفيلر (بروسيا دورتموند) عمره 33 عاما وخاض مباراتين دوليتين. ابتعد كثيرا عن قائمة اختيار المنتخب لكن أمامه فرصة الآن للذهاب إلى كأس العالم. قدم عدة مواسم رائعة مع دورتموند وجاء انضمامه إلى المنتخب كمكافأة طال انتظارها.

– رون روبرت تسيلر (هانوفر) عمره 25 عاما وخاض ثلاث مباريات دولية. يأتي في مقدمة العديد من المواهب الصاعدة وتألق بشدة مع هانوفر في آخر موسمين.

* مدافعون:

– جيروم بواتنج (بايرن ميونخ) عمره 25 عاما وخاض 38 مباراة دولية. تمتع بمسيرة صلبة مع بايرن في آخر عامين لكن عروضه مع ألمانيا مهتزة بسبب تعاقب لاعبين للعب بجواره في قلب دفاع المنتخب. طويل القامة وقوي من الناحية البدنية ويفتقر للسرعة العالية لكنه يجيد التسديد بقوة أثناء التقدم للأمام. لعب في مواجهة أخيه نصف الشقيق كيفن برينس بواتنج عندما تقابلت ألمانيا مع غانا في كأس العالم 2010.

– بير مرتساكر (آرسنال) عمره 29 عاما وخاض 96 مباراة دولية. أحد أعمدة الدفاع لكن مكانه في التشكيلة الأساسية غير مضمون بسبب بعض العروض دون المستوى في السنوات القليلة الماضية. لا يزال من أهم لاعبي الدفاع ويستطيع ايقاف أفضل المنافسين. افتقاره للسرعة يتسبب له في مشاكل أمام مهاجمين أسرع منه.

– كيفن جروسكرويتز (بروسيا دورتموند) عمره 25 عاما وخاض أربع مباريات دولية: سريع ويستطيع اللعب في أكثر من مكان ودخل تشكيلة بلاده بعد معاناة الفريق في إيجاد بديل يشغل مركز الظهير الأيمن إذا انتقل القائد فيليب لام إلى وسط الملعب. يستطيع اللعب أيضا في وسط الملعب ومن المنتظر أن يشغل أكثر من مركز خلال كأس العالم.

– إيريك دورم (بروسيا دورتموند) عمره 22 عاما وخاض مباراة دولية واحدة: تألق هذا الموسم في دوري أبطال أوروبا وخاض مباراته الدولية الأولى في وقت سابق من الشهر الجاري لكنه انضم للتشكيلة في ظل إصابة مارسيل شميلتسر ومارسيل يانسن.

– ماتس هوملز (بروسيا دورتموند) عمره 26 عاما وخاض 20 مباراة دولية. لم يكن في أفضل حالاته في الموسم الماضي وغاب عن معظم فتراته بسبب الإصابة وعمل بجد لاستعادة مكانه في التشكيلة الألمانية. في أفضل حالاته يقف كصخرة دفاع ويشكل خطورة أيضا في الكرات الثابتة.

– بنديكت هوفيديس (شالكة) عمره 26 عاما وخاض 20 مباراة دولية. متعدد المهارات وقوي من الناحية البدنية. يمكن الاستعانة به في العديد من المراكز الدفاعية وقد يلعب كظهير أيمن بدلا من فيليب لام قائد المنتخب والذي يتطلع لشغل مركز في خط الوسط.

– فيليب لام (بايرن ميونخ) عمره 30 عاما وخاض 105 مباريات دولية. من أفضل اللاعبين في العالم بمركز الظهير الأيمن وهو قائد المنتخب ومن الممكن أن يلعب دوراً دفاعياً في خط الوسط بكأس‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭‭ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬العالم بعدما أعرب علانية عن رغبته في تغيير مركزه. يمتلك لياقة هائلة تؤهله للاستمرار في الانطلاقات حتى نهاية المباراة.

– شكودران مصطفى (سامبدوريا) عمره 22 عاما وخاض مباراة دولية واحدة. ينحدر من أصول ألبانية لكنه مولود في ألمانيا. لعب في صفوف هامبورج بين 2006 و2009 قبل الانتقال إلى إيفرتون الانجليزي ثم إلى سامبدوريا بعد ذلك.

* لاعبو الوسط:

– يوليان دراكسلر (شالكة) عمره 20 عاما وخاض 11 مباراة دولية: بدأ مشواره مع ناديه وعمره 17 عاما وانضم سريعا لتشكيلة بلاده بسبب سرعته ومهارته. يستطيع مراوغة المنافسين ببراعة ويستطيع أيضا تسجيل الأهداف بتسديدات بعيدة لكنه يحتاج إلى اللعب بنفس المستوى بانتظام.

– ماتياس غينتر (فرايبورج) عمره 20 عاما وخاض مباراتين وديتين: انضم بشكل مفاجيء لتشكيلة بلاده، لكن يبدو أن المدرب يواكيم لوف يرغب في تجهيز مجموعة جديدة من اللاعبين الشبان لما بعد كأس العالم. يلعب كمدافع أو يجيد أيضا في مركز الوسط المدافع.

– ماريو غوتزه (بايرن ميونخ) عمره 22 عاما وخاض 28 مباراة دولية. من أكثر لاعبي ألمانيا الشبان موهبة دون شك ويستطيع اختراق أي دفاع بتمريراته المتقنة والبارعة. يجيد التسجيل أيضا ومن الممكن الاستعانة به كمهاجم. فاز بالدوري والكأس في ألمانيا في أول موسم له مع بايرن. ورغم وجوده في بايرن تلقى عروضا من أندية كبرى أخرى.

– كريستوف كرامر (بروسيا مونشنغلادباخ) عمره 23 عاما وخاض مباراتين دوليتين. لاعب آخر انضم للتشكيلة بشكل غير متوقع. قضى موسما رائعا مع مونشنغلادباخ ويملك القوة واللياقة البدنية العالية ويمكن أن يقدم بعض الحلول للفريق في ظل ارتفاع الحرارة والرطوبة بالعديد من مدن البرازيل.

– توني كروس (بايرن ميونخ) عمره 24 عاما وخاض 43 مباراة دولية. لا يهدأ في خط الوسط ويمتلك واحدة من أقوى التسديدات في اللعبة. لاعب بارع تكيف جيدا مع طريق اللعب الهجومية تحت قيادة المدرب يواكيم لوف.

– توماس مولر (بايرن ميونخ) عمره 24 عاما وخاض 48 مباراة دولية. يمتلك خبرة عرضية رغم صغر سنه وهو جناح يمكنه صناعة الأهداف وتسيجلها بنفسه أيضا. يجيد اللعب في أكثر من مركز.

– باستيان شفاينشتايغر (بايرن ميونخ) عمره 29 عاما وخاض 101 مباراة دولية. العقل المفكر للمنتخب وهو قائد بالفطرة. يبدو أنه تغلب على آثار الإصابات التي لحقت به وأبعدته لأشهر عن الملاعب لكنه وصل إلى أعلى مستوياته في الوقت المناسب. ما ينقص خزائن القابه هو الفوز بلقب مع بلاده.

– سامي خضيرة (ريال مدريد) عمره 27 عاما وخاض 45 مباراة دولية. دخل في سباق مع الزمن للتعافي من إصابة بقطع في الرباط الصليبي للركبة. قال يواكيم لوف مدرب ألمانيا إن خضيرة سيذهب مع الفريق إلى البرازيل حتى في حالة عدم اكتمال لياقته لكنه عاد وشارك في المراحل الأخيرة من الموسم مع ريال مدريد ولعب في المباريات الودية مع ألمانيا. نجح في تكوين شراكة ناجحة للغاية في خط الوسط مع شفاينشتايغر.

– لوكاس بودولسكي (آرسنال) عمره 28 عاما وخاض 113 مباراة دولية. يتطلع للمشاركة في كأس العالم للمرة الثالثة لكنه فقد مكانه الدائم بالتشكيلة الأساسية بسبب المنافسة مع ماركو ريوس وأندريه شورله. يتسم بالخطورة بفضل تسديداته القوية بقدمه اليسرى وسرعته لكنه عانى من موسم مخيب للآمال مع آرسنال.

– مسعود أوزيل (آرسنال) عمره 25 عاما وخاض 54 مباراة دولية. انضم إلى آرسنال هذا الموسم في صفقة قياسية للنادي اللندني في أغسطس آب الماضي لكن بعد بداية رائعة في الدوري الانجليزي الممتاز تراجع مستواه وهو ما يثير شكوك حول مكانه في التشكيلة الأساسية للمنتخب. لكن ألمانيا تحتاج لبراعته في اللعب وقدراته التهديفية خلال كأس العالم.

– أندريه شورله (تشيلسي) عمره 23 عاما وخاض 32 مباراة دولية. أسرع جناح في المنتخب الألماني وساهم انتقاله إلى تشيلسي هذا الموسم في تطوير قدراته في تسجيل الأهداف وابعاد الإسباني فرناندو توريس عن التشكيلة الأساسية في النادي اللندني. يتطلع لحجز مكانه في التشكيلة الأساسية للمنتخب.

* مهاجمون:

– ميروسلاف كلوزه (لاتسيو) عمره 35 عاما وخاض 131 مباراة دولية. هز الشباك في مباراة ودية هذا الشهر ضد أرمينيا لينفرد بالرقم القياسي لهداف ألمانيا التاريخي منتزعا الإنجاز من جيرد مولر. سيشارك في كأس العالم للمرة الرابعة ومن المتوقع أن يكون الخيار الأول في المنتخب رغم موسم مليء بالإصابات مع لاتسيو. أحرز 14 هدفا في نهائيات كأس العالم ويتأخر بهدف واحد عن الرقم القياسي المسجل باسم البرازيلي رونالدو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com