روماريو يتهم الظاهرة رونالدو بالانتهازي

روماريو يتهم الظاهرة رونالدو بالانتهازي

ساو باولو – استمر روماريو المهاجم السابق للبرازيل هجومه على تنظيم بلاده لكأس العالم لكرة القدم واتهم زميله السابق رونالدو بالتناقض.

ويعمل رونالدو في اللجنة المنظمة للبطولة لكنه اعترف بشعوره بالحرج بقصور البرازيل، ويرى روماريو هذه انتهازية من زميله السابق.

ونقلت وسائل إعلام برازيلية عن روماريو قوله: ”يعلم الجميع ما أدافع عنه، لا أتجه لتغيير الجانب وفقاً لسير الأمور“.

وأكد روماريو أن المشاكل التنظيمية ومن بينها تأخر بناء الملاعب وزيادة التكاليف والفشل في الانتهاء من مشروعات للمواصلات لا يعني أنه لن يشجع منتخب بلاده.

وقال روماريو الفائز بكأس العالم 1994: ”خسرنا بالفعل خارج أرض الملعب، الآن يجب أن نأمل ونصلي من أجل اللعب جيداً فوق أرض الملعب“.

وستبدأ كأس العالم يوم 12 يونيو/ حزيران المقبل وتتطلع البرازيل للتتويج باللقب السادس في تاريخها والأول على أرضها.

ونال رونالدو اللقب مع البرازيل عندما فازت بالبطولة للمرة الأخيرة في 2002 وكان من أشد المؤيدين لعرض استضافة النهائيات وديلما روسيف رئيسة البلاد.

وبعد لحظات من إبلاغ انتقاده صرح رونالدو لصحيفة فالور أنه سيساند منافس روسيف في الانتخابات خلال أكتوبر/ تشرين الأول القادم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com