احتدام حرب ”الاقتباسات“ بين ”فيسبوك“ و ”غوغل“ – إرم نيوز‬‎

احتدام حرب ”الاقتباسات“ بين ”فيسبوك“ و ”غوغل“

احتدام حرب ”الاقتباسات“ بين ”فيسبوك“ و ”غوغل“

المصدر: محمد عادل - إرم نيوز

بعد أن ظل ”فيسبوك“ لفترة طويلة يقتبس مزايا ”سناب شات“، يبدو أن ”غوغل“ قررت التحرك سريعاً لاقتناص أهم ميزة لدى ”فيسبوك“، وهي صفحة خلاصات الأخبار NewsFeed، والتي وجدت فيها ”غوغل“ فرصتها للتوسع والخروج من صندوق البحث الضيق.

ويبدو أن ”غوغل“ بدأت تدرك أن عهد اعتماد المستخدمين بشكل كامل على البحث أصبح من ضروب الماضي، حيث اعتاد المستخدمون على ظهور منشورات جديدة من أصدقائهم، ومن الصفحات التي يهتمون بها، وكذلك الموضوعات موضع انتباههم طوال الوقت داخل صفحة واحدة، وكل ما عليهم فعله التفاعل مع تلك المقترحات بالضغط والتعليقات ومشاركة ما يعجبهم مع أصدقائهم.

وهذا تماماً ما رسخه ”فيسبوك“ في عقول المستخدمين مع صفحة خلاصات الأخبار الخاصة به، لذلك قرر ”غوغل“ أن يطور من فكرة التعامل مع البحث عبر الهواتف الذكية، مستغلاً بذلك آلاف ”التيرابايتات“ من المعلومات والبيانات التي يعلمها عن مستخدمي خدماته المختلفة حول ما يحبونه وما يكرهونه، وما يهتمون به وحول حياتهم الشخصية والعملية وما إلى غير ذلك، ليحول كل ذلك إلى مجموعة من الروابط المقترحة التي تناسب شخصيات المستخدمين المختلفة، إذ يمكن أن تكون تلك الاقتراحات في صورة عروض رحلات للسفر لمكان معين بحث عنه المستخدم بكثرة أخيراً، أو أخبار ناديه المفضل في كرة القدم، وغيرها من اهتمامات في صورة روابط إلكترونية، سيعجب بها المستخدم وتنال اهتمامه.

وبعد أن كان مربع البحث هو محور اهتمام ”غوغل“، والمصدر الرئيس لعوائدها السنوية مقارنة بجميع خدماتها الأخرى، إلا أن الشركة مع ميزتها الجديدة، والتي اقتبست اسمها من News Feed الخاص بـ ”فيسبوك“ فقد سمّتها Google Feed، تغير بذلك تركيز عدستها المكبرة على خريطة السوق التقني، وبعد أن كانت الفكرة في جمع المعلومات وترتيبها في انتظار قيام المستخدم بإدخال كلمات بحثية معينة، وإغراء المعلنين بكم المعلومات والملايين من مستخدمي مربع بحثها الصغير يوميا، بدأت الشركة في التركيز على كيفية استغلال أنظمة الذكاء الاصطناعي وتحليل ما يبحث عنه المستخدم، وكيفية الاستفادة منه في الخروج بالعديد من الاقتراحات لما قد يلفت انتباهه ويجعله يتجول أكثر عبر هاتفه من خلال بحث ”غوغل“ على هاتفه.

ولم تمر أيام قليلة، حتى تواردت أنباء حول قيام ”فيسبوك“ باقتباس أسلوب ”غوغل“ في ترتيب الروابط داخل نتائج بحثها على أساس مدى سرعة تحميل مواقعها من ”غوغل“، لتقوم بتطبيقها على عملية ترتيب المنشورات التي تظهر للمستخدم داخل صفحة خلاصات الأخبار News Feed، وذلك لجعل تجربة المستخدم أفضل مع الروابط التي تظهر له في هذه الصفحة، إلى جانب وضع طبيعة سرعة اتصال المستخدم بالإنترنت، بحيث تكون التجربة بالكامل سريعة وسلسة وغير مرهقة بالنسبة له.

وقال كيفين سيستروم، مدير ”انستغرام“ التنفيذي، خلال حوار له مع موقع ”تيك كرانش“: ”ليس معنى أنك قمت بابتكار ميزة بأنها حكر عليك، فمن حقي اقتباسها طالما سأطور عليها، وحينها سيصبح لك الفضل في ابتكارها، ولكن نجاحي لي لأني أضفت إليها“، وهكذا تسير الحال في السوق حالياً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com