شركة ”سامسونغ“ تدرس إجراء تغييرات على  علامتها التجارية

شركة ”سامسونغ“ تدرس إجراء تغييرات على  علامتها التجارية

المصدر: محمد عادل - إرم نيوز

أعلن دي جي كوه، مدير قطاع الهواتف في سامسونغ، أن الشركة تبحث -حاليًا- مسألة تغيير العلامة التجارية المميزة لهواتفها الرائدة من عائلة ”S“، بأنْ يتم التخلي عن هذا الحرف، ولكن دون أي توضيح فيما يخص ماهية الاسم الجديد الذي ستحمله هواتفها الرائدة خلال الفترة المقبلة.

وكان من المتوقع أن تقوم الشركة بهذه الخطوة، خاصة أن الهاتف المقبل ضمن عائلتها هو S10، والذي يحمل خصوصية نسبة إلى رقمه المميز، وأن شركة ”أبل“ منافستها الأولى قد قدمت تصميمًا ثوريًا على هاتفها iPhone X ، والذي كان من المفترض أن يحمل رقم 10.

 ومن المتوقع أن يكون الهاتف المقبل لسامسونغ، هو الرد الرسمي على هاتف أبل، وقد يرسم ملامح هواتف الشركة الرائدة للفترة المقبلة، كما هي الحال بالنسبة لهواتف ”أبل“، والتي أشارت التوقعات إلى أنها ستستمر حاملة تصميم آيفون x نفسه لهذا العام أيضًا.

وأشار كوه، إلى أن الشركة تعمل جاهدة حاليًا على تجهيز لاعبها الخاص في سوق مكبرات الصوت الذكية، والذي سيعمل بمساعدها الصوتي الشخصي Bixby، والذي أكد أنه لن يكون مجرد مكبر صوتي جديد ينضم إلى اللاعبين الحاليين من الشركات المختلفة، ولكنه سيكون مكبرًا صوتيًا فريدًا من نوعه، على حد تعبير كوه.

وأوضح مدير الهواتف بسامسونغ، أن الشركة تعمل حاليًا على تجهيز هاتفها العملاق المقبل ”غلاكسي نوت 9 “ ليصل إلى المستخدمين حاملًا الجيل الجديد من مساعدها الشخصي ”Bixby 2.0″، والذي كشفت عنه الشركة العام الماضي، وسيأتي بمزايا أبرزها أنه سيقدم تجربة شخصية مصممة خصيصًا لكل مستخدم، وذلك بأنّ أكثر من شخص يمكنهم التعامل معه، ويستطيع تمييز هوية كل منهم من خلال صوته، وبالتالي سيقدم لهم إجابات تتلاءم مع تفضيلاته الشخصية وطبيعة استخدامه.

وجاءت تلك التصريحات خلال المؤتمر الصحفي للشركة بمؤتمر برشلونة للهواتف النقالة السنوي المقام حاليًا حتى الأول من آذار/ مارس.

 وأطلقت الشركة هاتفيها الجديدين ”غلاكسي S9″ و“غلاكسي S9 بلس“ خلال المؤتمر، اللذين قدما تحديثات جديدة فريدة من نوعها مثل: قدرات تصوير متطورة كالقدرة على التحكم في اتساع عدسة الكاميرا الخلفية الرئيسة بين f/2.4 وf/1.5، إلى جانب قدرة عالية على التصوير البطيء بمعدل 960 لقطة في الثانية الواحدة بوضوح 720p.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com