علوم وتقنية

المباهاة بالعلاقات العاطفية عبر "فيسبوك" تجلب السخرية لاحقا
تاريخ النشر: 13 يوليو 2016 10:19 GMT
تاريخ التحديث: 13 يوليو 2016 10:20 GMT

المباهاة بالعلاقات العاطفية عبر "فيسبوك" تجلب السخرية لاحقا

أخصائي علم نفس يقول إن نشر معلومات شخصية أكثر من اللازم حول علاقة الفرد يمكن أن تعطي انطباعاً سيئاً لدى الآخرين.

+A -A
المصدر: محمد زين - إرم نيوز

أبرز موقع ”نيوز“ الأسترالي قضية الإعلان عن العلاقات العاطفية والتباهي بها عبر فيسبوك، مشيرًا إلى أن الكثير منا لديه أصدقاء ينشرون صورًا لا حصر لها عن موعد غرامي على ضوء الشموع، أو تناول العشاء مع الحبيب في جو من الرومانسية، وكثيرًا ما يكون مصحوبًا بهاشتاج ”مبروك“.

ويشير الموقع إلى أنه غالبًا ما نشعر كما لو أن هذه المشاركات تأتي من مكان ليس سعيدًا، أو أن بعض الأزواج يحاولون إضافة الكثير من الصور للتعويض عن استيائهم، وجعل الأمر يبدو على خلاف ذلك.

الحقيقة العلمية، تؤكد أن هؤلاء الناس ينظر إليهم عادة باعتبارهم يتألمون بشدة، كما أن أخصائي علم النفس غويندولين سيدمان يقول ”نشر معلومات شخصية أكثر من اللازم حول علاقة الفرد يمكن أن تعطي انطباعاً سيئاً لدى الآخرين، وقد أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين ينشرون كما كبيرا من البيانات عن حالاتهم وعلاقاتهم تكون محبتهم لدى الآخرين أقل“.

ويشير تقرير الموقع أن مشكلة الإعلان بصخب كبير عن علاقة الحب الخاصة بك على الإنترنت قد يمنح الآخرين فرصة كبيرة ليجعلوا منك موضعا للسخرية والنقاش، في حال حدوث أي نكسات لهذا الحب.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك