تعد بتغيير حياة المبتورين.. ابتكار ذراع اصطناعية تعمل بإشارات المخ (فيديو)

تعد بتغيير حياة المبتورين.. ابتكار ذراع اصطناعية تعمل بإشارات المخ (فيديو)

المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

يعمل العلماء والمهندسون منذ سنوات، على تطوير أطراف اصطناعية سهلة الاستخدام وعالية الدقة؛ لتحسين نوعية حياة المبتورين، حيث تمكنوا من تطوير ذراع آلية تلتقط إشاراتها من المخ.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، ”طور مجموعة من باحثي معهد ”EPFL“ في مدينة لوزان السويسرية، ذراعًا اصطناعية تستطيع رصد إشارات المخ لتمكين المستخدم من التحكم في اليد والأصابع وكأنها طبيعية“.

وتعمل الذراع الاصطناعية الثورية باستخدام سلسلة من المستشعرات المرفقة بقاعدة الذراع المبتور لتلقي إشارات المخ المرسلة للطرف، وتنفيذها.

وتستقبل الذراع الآلية إشارات الحركة من المخ عبر العضلات، مما يمنح المستخدم القدرة على التحكم في كل أصبع والقدرة على التقاط الأشياء العادية كاليد الطبيعية.

ويأمل الباحثون أن تحسن التكنولوجيا، والتي تترجم إشارات المخ وتنفذها خلال 0.4 من الثانية، نوعية حياة المبتورين، وتقلل من صراعاتهم اليومية.

وتستخدم اليد الاصطناعية تقنية التعلم الآلي للتعرف على إشارات وحركات عضلات المستخدم، وذلك من خلال أداء المستخدم سلسلة من الإيماءات اليدوية في البداية بهدف تدريب الذراع.

وحتى الآن، نجح الباحثون في اختبار الذراع الآلية على 3 مبتورين و7 مشاركين أصحاء.

وأكد الدكتور ”أودي بيلارد“ الذي قاد الدراسة، أهمية سرعة استجابة الذراع، قائلًا: ”عندما تمسك بجسم ما في يدك، ويبدأ في الانزلاق، يكون لديك أقل من ثانية للتفاعل مع الأمر، وهذه اليد الآلية قادرة على التفاعل بشكل سريع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com