مهندسة سابقة تقاضي ”غوغل“ بدعوى التحرش (صورة)

مهندسة سابقة تقاضي ”غوغل“ بدعوى التحرش (صورة)

المصدر: دعاء عبدالمنعم – إرم نيوز

أقامت مهندسة برمجيات في شركة ”غوغل“ دعوى قضائية ضد الشركة بدعوى فشل الأخيرة بمنع تعرضها للتحرش الجنسي في العمل، بسبب تطبيقها ”ثقافة التحيز للرجال“.

وقالت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، إن المهندسة، وتدعى لوريتا لي، عملت في فرع الشركة بولاية كاليفورنيا لمدة 8 سنوات قبل تسريحها في فبراير/شباط 2016 بحجة ”الأداء الضعيف“.

وأقيمت الدعوى القضائية أمام محكمة مقاطعة سانتا كلارا العليا، في الولاية.

وزعمت لي أنها تعرضت للتحرش الجنسي من قبل زملاء العمل، قبل أن تترك الشركة في العام 2016، مؤكدة أنها أخطرت الشركة بتعرضها للتحرش المستمر ”لكنها لم تفعل شيئًا لمنعه“.

ووفقًا لـ“ديلي ميل“، تسعى لي للحصول على مبلغ تعويضي من ”غوغل“، بسبب الفشل في منع التحرش الجنسي والتمييز في المعاملة.

وكانت لي انضمت للشركة في العام 2008 في مقّها بمدينة لوس أنجلوس، قبل أن يتم نقلها إلى الموقع الرئيس في ”ماونتن فيو“.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم ”غوغل“، قوله ”لدينا سياسات قوية ضد التحرش في مكان العمل ونراجع كل شكوى نتلقاها، نحن نتخذ إجراءات عندما نجد انتهاكات، بما في ذلك إنهاء العمل“.

وكانت ”غوغل“ واجهت سلسلة من الدعاوى في العام الماضي، تراوحت بين سوء السلوك الجنسي والتمييز بين الجنسين.

وكانت الشركة طردت مهندسًا، يدعى جيمس دامور، بعد أن وزع مذكرة حول سبب تقاضي المرأة أجرًا أقل من الرجل في الشركة، كما اتهمت وزارة العمل الأمريكية وموظف سابق آخر ”غوغل“  بدفع أجور أقل للنساء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com