يقوم الجانبان بوضع اللمسات النهائية على شروط الاتفاقية
يقوم الجانبان بوضع اللمسات النهائية على شروط الاتفاقيةمتداولة

محادثات بين "أبل" و "OpenAI" لاستخدام تقنية "ChatGPT" على آيفون

تنهي شركة "أبل" محادثاتها مع "OpenA" لإبرام اتفاقية، بهدف استخدام تقنية الشركة الناشئة على آيفون، كجزء من حملة أوسع لجلب ميزات الذكاء الاصطناعي إلى أجهزتها.

ويقوم الجانبان بوضع اللمسات النهائية على شروط اتفاقية تنص على استخدام ميزات "ChatGPT" في نظام التشغيل "iOS 18 " القادم من "أبل".

ويأتي ذلك، بعد محادثات أجرتها أبل أيضًا مع شركة "غوغل" بشأن ترخيص برنامج "Gemini" التابع لها الشركة، ولم تؤد هذه المناقشات إلى اتفاق، إلا أنها مستمرة.

سيسمح اتفاق OpenAI لشركة أبل بتقديم برنامج الدردشة الشهير كجزء من مجموعة من ميزات الذكاء الاصطناعي الجديدة التي تخطط للإعلان عنها، الشهر المقبل، خلال مؤتمر مطوري أبل العالمي WWDC.

وبحسب تقارير مطلعة، وكجزء من هذه الجهود، ستقوم الشركة الأمريكية العملاقة بتشغيل بعض ميزات الذكاء الاصطناعي القادمة عبر المعالجات الداخلية لأجهزتها، وليس على السحابة.

تجدر الإشارة إلى أنه في العام الماضي، قال الرئيس التنفيذي لشركة أبل، تيم كوك، إنه يستخدم شخصيًا ChatGPT من OpenAI، مضيفا أن هناك "عددًا من المشكلات التي تحتاج إلى حل". كما وعد بأن ميزات الذكاء الاصطناعي الجديدة ستكون بالفعل متاحة على منتجات أبل "على أساس مدروس للغاية".

وقال كوك في مؤتمر عبر الهاتف حول أرباح شركة أبل الأسبوع الماضي، إن الشركة سيكون لها ميزة في مجال الذكاء الاصطناعي، أبل تؤمن بالقوة التحويلية الواعدة التي يوفرها الذكاء الاصطناعي، وأعتقد أن لدى أبل مزايا متقدمة في هذا العصر الجديد، بما في ذلك مزيج أبل الفريد من التكامل السلس بين الأجهزة والبرامج والخدمات".

في سباقها للحاق بقطار الذكاء الإصطناعي المتسارع، تخطط شركة آبل أيضًا لإجراء إصلاح شامل لسيري؛ ما يعني أن المساعد الصوتي سيصبح أكثر ذكاءً وقدرة من خلال تعزيز الذكاء الاصطناعي.

وبالحديث عن المساعدين الصوتيين، يقال إن OpenAI تعمل على تطوير مساعد صوتي خاص بها. لكن من غير الواضح ما إذا كان هذا جزءًا من المحادثة مع شركة أبل، أو ما إذا كان سيتم وضعها كمنافس لسيري.

بشكل منفصل، يترقب عالم التكنولوجيا إعلان OpenAI عن تحديثات جديدة، حسبما قالت الشركة في منشور؛ ما أثار التكهنات حول الإصدار الرئيس التالي لعملاق الذكاء الاصطناعي، على الرغم من تأكيد الشركة أنها لن تطلق منتج بحث، وبدلاً من ذلك، سيتمحور الإعلان حول تحديث ChatGPT ونموذج GPT-4 AI الخاص به.

في هذا الإطار، مر أكثر من عام منذ أن أطلقت الشركة GPT-4، آخر طراز رئيس لها، وكان من المتوقع إصدار منتج جديد على نطاق واسع في عالم التكنولوجيا، ومع ذلك، أوضحت الشركة أنها لن تطلق GPT-5، وهو تكملة من المتوقع أن تكون أقوى بكثير.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com