قصر باكنغهام
قصر باكنغهامAFP

هل ملك بريطانيا في قصره؟.. إجابة صادمة قدمتها "GPT-4o" إلى كفيف (فيديو)

كشف جريج بروكمان، الرئيس والمؤسس المشارك لشركة OpenAI، كيف يمكن لـ"GPT-4o" أن تساعد المكفوفين في حياتهم اليومية بطريقة مذهلة عبر خاصية "Be My Eyes" تتيح لهم معرفة ما يدور بجوارهم، مستعرضا إجابات قدمتها له الخاصية، فمثلاً بسؤال الخاصية، هل ملك بريطانيا موجود في قصره أم لا؟ أجابت عنه الخاصية فوراً بأسلوب منهجي ذكي.

واستعرضت شركة Open AI أخيراً آخر إصداراتها "GPT-4o" لخاصية "Be My Eyes" أو (كُن عينيّ) المخصصة للمكفوفين.

وفي المقطع الذي نشره جريج بروكمان عبر حسابه الرسمي على منصة "إكس"، يصور الكفيف مقر ملك بريطانيا، ويسأل هل الملك موجود؟ وأتى الرد بأنه موجود؛ لأن العَلَم قائم بالأعلى فوق القصر، وهذا يعني وجود الملك هنا.

أخبار ذات صلة
يمازحك ويحمر خجلاً.. "GPT-4o" أحدث نماذج الذكاء الاصطناعي

ثم صور بحيرة فيها بط، وسأل ماذا يوجد الآن؟ بدأ البرنامج يشرح له بشكل مفصل ما تراه عدسة الكاميرا.

في النهاية ساعده البرنامج على إيقاف سيارة أجرة بشكل احترافي حتى ركب فيها.

وفي وقت سابق، أعلنت شركة أوبن إيه.آي مطورة روبوت الدردشة (تشات جي.بي.تي) إنها ستطلق نموذجاً جديداً للذكاء الاصطناعي يسمى "GPT-4o"، يمكنه إجراء محادثة صوتية واقعية والتعامل مع النصوص والصور.

وهذه أحدث خطوة تخطوها الشركة المدعومة من مايكروسوفت، للبقاء في مقدمة سباق السيطرة على تلك التكنولوجيا الناشئة، وفق ما نقلت "رويترز".

وتتيح الإمكانيات الصوتية الجديدة للمستخدمين التحدث إلى "تشات جي.بي.تي"، والحصول على ردود في الوقت الفعلي دون أي تأخير، بالإضافة إلى مقاطعته أثناء التحدث، وكلاهما من السمات المميزة للمحادثات الواقعية التي استعصت على خدمات سابقة من المساعد الصوتي الذي يعمل بالذكاء الاصطناعي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com