جسمك هو ”الريموت كنترول“ الجديد للعالم من حولك – إرم نيوز‬‎

جسمك هو ”الريموت كنترول“ الجديد للعالم من حولك

جسمك هو ”الريموت كنترول“ الجديد للعالم من حولك

المصدر: محمد عادل- إرم نيوز

مرّر يدك، لتدفع مقابل ما اشتريته دون كروت بلاستيكية أو عملات معدنية، وعندما تكون في مناسبة مهمة لا تشغل بالك، كل ما سيكون عليك فعله أن تغمض عينك مرتين لتبدأ عدستك الذكية التي ترتديها داخل عينك بالتصوير.

كل ذلك لم يعد مجرد أحلام يقظة أو افتراضات بحثية، بل تحول إلى واقع ينتظر بعض الوقت لينتشر ويصبح في متناول الجميع.

التحكم في الأشياء دون لمسها

نجح الباحثون في جامعة براون البريطانية، في إطلاق مشروع جديد باسم ”بوابة المخ Brain Gate“، والتي تسمح للمستخدم أن يتحكم في هاتفه والكمبيوتر من خلال إصدار أوامر بعقله، وذلك سيساعد كثيرًا المستخدمين من ذوي أصحاب الإعاقات الخاصة على التعامل مع التقنيات الحديثة والاستفادة منها باستقلالية تامة، دون أن يحتاجوا للمساعدة من أي شخص.

نقل المعلومات عبر ذراعك

هل جربت من قبل إرسال واستقبال الملفات عبر ”البلوتوث“ مع أحد أصدقائك، وفجأة توقف الإرسال عندما أمسكت بهاتفك؟ المشكلة هي أن جسم الإنسان يعتبر عائقًا أمام مرور الشبكات اللاسلكية. ولكن الباحثين بجامعة سان دييغو الأمريكية، نجحوا في الوصول إلى طريقة تعتمد على المجال المغناطيسي لنقل البيانات بشكل سهل وسريع بين الأجهزة الكهربية الذكية.

ربط أعضائك بالإنترنت

الأذن، تعتبر وسيلة جوهرية لنقل البيانات من العالم الخارجي إلى الإنسان، ولكن الفنان الأسترالي ستيليوس أركاديو نظر إليها بشكل معكوس، وقرر أن يحول الأذن إلى طريقة ينقل بها البيانات من حياته إلى العالم كله عبر الإنترنت.

فقد خضع أركاديو لعمليتين جراحيتين لزرع أذن في ذراعه، بحيث تتضمن ميكروفونًا لالتقاط الأصوات، وشريحة لالتقاط موجات الإنترنت اللاسلكية، وبالتالي يمكن لأي شخص عبر شبكة الإنترنت أن يتصل بالأذن ويستمع إلى كل ما يجري من حولها.

الآن يمكنك الاستماع للأصوات التي تريدها فقط وتغلق البقية من حولك

ونجح مطورو شركة Doppler Lab بأن يطوّروا سماعة تحمل نفس الاسم، وتتيح لمرتديها  القيام بفلترة كافة الأصوات التي يستمع إليها من حوله في أي مكان، بحيث يتمكن من الاستماع لصوت بعينه فقط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com