"ميتا" تطور أداة ذكاء اصطناعي تحول النصوص إلى مقاطع فيديو
"ميتا" تطور أداة ذكاء اصطناعي تحول النصوص إلى مقاطع فيديو"ميتا" تطور أداة ذكاء اصطناعي تحول النصوص إلى مقاطع فيديو

"ميتا" تطور أداة ذكاء اصطناعي تحول النصوص إلى مقاطع فيديو

يعمل فريق من مهندسي شركة ميتا، على إعداد نظام قائم على التعلم الآلي، قادر على إنشاء فيديو قصير عالي الدقة، من خلال كتابة نص قصير يحمل وصفا تقريبيا للمشهد.

الأداة التي يطلق عليها اسم Make-A-Video، تعطي لمسة أخرى لمولدات الصور التلقائية، مثل Dall-E، التي تسمح بعمل رسم أصلي باتباع التعليمات النصية التي يقدمها المستخدم.

ويعتمد النظام على أحدث التطورات في التكنولوجيا التوليدية من قسم الذكاء الاصطناعي في شركة "ميتا".

وأكدت شركة "ميتا" في بيان، أن "من المحتمل أن يفتح النظام الجديد، الباب أمام فرص جديدة للمبدعين والفنانين".

ويتعرف النظام على المطلوب من خلال ملايين التركيبات النصية المرتبطة بالصور، ويحصل على المعلومات المتعلقة بكيفية إنشاء وتحريك الكائنات من لقطات فيديو غضير مرتبطة بأي مفهوم.

وتعمل الأداة في الوقت الحالي، على إنشاء مقاطع فيديو مدتها خمس ثوانٍ فقط بدقة أعلى من 768 × 768 بكسل بمعدل 16 إطارا في الثانية.

ويمكن مشاهدة النتيجة التي تقدمها الأداة على موقع Make-A-Video، والتي تشمل دمية دب ترسم صورة شخصية وروبوت يرقص في تايمز سكوير، وقطة تشاهد التلفزيون مع جهاز تحكم عن بعد في يدها وسفينة فضاء شديدة الواقعية تهبط على سطح المريخ.

كما يعطي الموقع أيضا أمثلة على أداة Make-A-Video، لإنشاء رسوم متحركة من صورة واحدة أو اثنين أو إحداث تغييرات على مقاطع فيديو موجودة.

وفي منشور له على فيسبوك، وصف مارك زوكربيرغ المدير التنفيذي لشركة ميتا، العمل بأنه "تقدم مذهل".

وقال زوكربيرج: "من الصعب جدا إنشاء فيديو مقارنة بالصور لأنه إضافة إلى إنشاء كل بكسل بشكل صحيح، يتعين على النظام أيضا توقع كيفية تغييرها بمرور الوقت".

ولم تتيح "ميتا" أداة Make-A-Video للمستخدمين خلال الوقت الحالي، لكن المدير التنفيذي للشركة، أوضح أنها ستكون متاحة في المستقبل القريب.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com