علوم وتقنية

باحثون يطورون مترجمًا آليًا لمساعدة اللاجئين على الحدود‎‎
تاريخ النشر: 30 أغسطس 2022 18:08 GMT
تاريخ التحديث: 30 أغسطس 2022 19:15 GMT

باحثون يطورون مترجمًا آليًا لمساعدة اللاجئين على الحدود‎‎

يعاني آلاف المهاجرين حول العالم من عدم القدرة على التواصل وإيصال الأفكار، بعد مغادرتهم لبلدهم وطلبهم الجوء في دول أخرى. وبسبب ذلك لا يستطيعون شرح التهديدات التي

+A -A
المصدر: مهند الحميدي - إرم نيوز

يعاني آلاف المهاجرين حول العالم من عدم القدرة على التواصل وإيصال الأفكار، بعد مغادرتهم لبلدهم وطلبهم الجوء في دول أخرى.

وبسبب ذلك لا يستطيعون شرح التهديدات التي يتعرضون لها في بلدانهم، وهو أساس طلب اللجوء ليكون مقبولًا.

وتؤدي قلة المترجمين المتحدثين باللغات التقليدية، إلى انتظار طالبي اللجوء لأشهر وأعوام، قبل قبول طلباتهم.

وأشارت إحصائيات إلى أن طالبي اللجوء الذين نجحوا دون مساعدة محام، بلغت نسبتهم 13% فقط، بينما وصلت نسبة نجاح من استعانوا بمحامين 74%.

وفي هذا الإطار، طور باحثون من جامعة ”ساوث كاليفورنيا“ الأمريكية نظام ترجمة آلية يمكن استخدامه من قبل منظمات اللجوء للتعامل مع المتحدثين باللغات غير المشهورة.

وقالت طالبة الدكتوراة كيتي فيلكنر، المشاركة في البحث، إن ”نظام الهجرة في الولايات المتحدة يتعامل مع الإنجليزية والإسبانية فقط“.

وأضافت فيلكنر: ”لكن يوجد مئات الأشخاص من الأقليات المتحدثين باللغات الأصلية، غير قادرين على الاستفادة من المساعدات والموارد المتوافرة للمهاجرين المتحدثين بالإسبانية“.

وأوضحت: ”استطعنا توظيف المعالجة اللغوية الطبيعية لأغراض اجتماعية“؛ وفقًا لموقع ”تك إكسبلور“ التقني.

وتعتمد أنظمة التعلم العميق المستخدمة في الترجمة التقليدية على التعلم من ثنائيات الجمل والكلمات المتقابلة بين اللغتين، ولكن مشكلتها تكمن في وجود كلمات دون مقابل بين لغة وأخرى.

ولذلك طورت ”فيلكنر“ نظام ترجمة طبيعيًا، قادرًا على تعلم الترجمة بين اللغات؛ مثل الترجمة بين لغتين مشهورتين، ثم تطبيق ذلك على اللغات المطلوبة.

وتعمل طالبة الدكتوارة حاليًا على تطوير نظام ترجمة للغة الغواتيمالية، وهي واحدة من 25 لغة من اللغات الشائعة في محاكم اللجوء بالولايات المتحدة.

ويركز الباحثون كذلك على تطوير نظام الترجمة النصي، ولكنهم في الأعوام المقبلة يهدفون إلى تطوير نظام ترجمة يعتمد على التحدث.

ويمكن عندها أن يتحدث طالب اللجوء بلغته الأصلية، لتترجم الآلة كلامه مباشرة إلى الإنجليزية.

وقالت فيلكنر: ”النظام الجديد يمكن أن يطور من المساعدات الشخصية؛ مثل آليكسا وسيري، للمساعدة على استخدامها من قبل متحدثي اللغات المختلفة“.

ويمكن توظيف الآلية الجديدة في مختلف المؤسسات الحكومية والمنظمات غير الربحية، للتغلب على نقص التمويل اللازم لتوظيف المترجمين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك