لأداء المهام الصعبة.. شركة يابانية تطور روبوتا يشبه البشر
لأداء المهام الصعبة.. شركة يابانية تطور روبوتا يشبه البشرلأداء المهام الصعبة.. شركة يابانية تطور روبوتا يشبه البشر

لأداء المهام الصعبة.. شركة يابانية تطور روبوتا يشبه البشر

طورت إحدى الشركات اليابانية روبوتا جديدا يشبه البشر، يمكنه تنفيذ المهام الصعبة ويمكن التحكم فيه عن بعد.

وحظيت شركة الروبوتات اليابانية "Jinki Ittai" باهتمام كبير؛ بسبب آليتها الفريدة المتمثلة في التركيز الشديد على الذكاء الاصطناعي.

وصنّعت الشركة روبوتا ذكيا شديد التحمل يشبه الإنسان، قادرا على أداء جميع أنواع المهام الصعبة.

ويمتلك الروبوت رأسا وجذعا وذراعين، مع آلية عمل شبيهة بالحفارة.

ووفقا للشركة، تم تصميم الروبوت لأداء أعمال الصيانة في مجموعة متنوعة من المجالات، مثل إصلاح خطوط السكك الحديدية، أو استبدال اللافتات المرورية وإصلاحها، بالإضافة إلى أن الروبوت يمكن أن يحل محل البشر؛ وبالتالي يقلل من مخاطر الحوادث الخطيرة المتعلقة بالعمل.

يمكن للروبوت أيضا رفع الأحمال الثقيلة مثل الأنابيب الفولاذية أو الألواح أو الأسلاك.

ويدار هذا الروبوت من قبل شخص واحد عن طريق نظارة خاصة متصلة بأعين الروبوت، ويمكنه التحكم بدقة في حركة أذرعه باستخدام تقنية خاصة طورتها الشركة.

من جانبه، قال مؤسس ورئيس شركة "Jinki Ittai"، كاناوكا، إن "إنشاء تقنية خاصة يمكنها استشعار أنواع مختلفة من التفاعلات والتحكم فيها كهربائيا عن طريق روبوت عملاق يعد أمرا صعبا"، وأضاف أن "هناك سببين وراء التركيز على الروبوتات الشبيهة بالبشر، أحدهما مظهرها والسبب الآخر أن الروبوتات التي تشبه البشر أسهل في التعامل".

وأوضح أنه توصل إلى فكرة الروبوتات الصناعية التي تشبه البشر بعد زلزال وتسونامي "توهوكو" الذي دمر اليابان في عام 2011، مشيرا إلى أن البلاد كانت في أمس الحاجة إلى هذه التكنولوجيا؛ لأن الوضع كان شديد الخطورة على البشر.

يذكر أن الروبوت الذي صممته الشركة في المراحل النهائية من الاختبارات، ومن المقرر أن يصل إلى الأسواق في عام 2024، وبالفعل تقدمت شركتا JR West وNippon Signal، مشغلتا السكك الحديدية الرئيسيتان في اليابان، بطلبات للحصول على عدة روبوتات.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com