علوم وتقنية

طلاءات تزيل الثلوج عن كافة الأسطح مع هبوب ريح لطيفة (فيديو)
تاريخ النشر: 02 أبريل 2022 15:50 GMT
تاريخ التحديث: 02 أبريل 2022 18:40 GMT

طلاءات تزيل الثلوج عن كافة الأسطح مع هبوب ريح لطيفة (فيديو)

نجح فريق بحثي من قسم الهندسة الميكانيكية في جامعة إلينوي شيكاغو الأمريكية "UIC"، في اختراع عائلة من الطلاءات الآمنة بيئيا للاستخدام، تتكون من أكثر من 80 مادة

+A -A
المصدر: رموز النخال - إرم نيوز

نجح فريق بحثي من قسم الهندسة الميكانيكية في جامعة إلينوي شيكاغو الأمريكية ”UIC“، في اختراع عائلة من الطلاءات الآمنة بيئيا للاستخدام، تتكون من أكثر من 80 مادة طلاء شفافة ومقاومة للبكتيريا.

وفي الوقت ذاته تعد عائلة الطلاءات الجديدة مضادة للتجمد على كافة أنواع الأسطح خلال أيام الشتاء، حيث تمنع تراكم الثلوج على الأسطح وتسقطها بعيدا مع هبوب رياح نسيم، أو من خلال إمالة السطح قليلا.

ووفقا للموقع الإلكتروني لجامعة إلينوي شيكاغو، طور الباحثون عائلة الطلاءات، لتكون بديلا أكثر كفاءة وتدوم طويلا، مقارنة مع الآلات التقليدية المستخدمة في إزالة الجليد عن الأسطح.

وصنع الفريق البحثي الطلاءات الجديدة في أنواع عديدة من مواد بوليمرية لزجة، ومستحلبات، وكريمات، وسوائل هلامية ”جل“، حيث يمكن تطبيقها بسهولة على أسطح الألومنيوم أو الفولاذ أو النحاس أو الزجاج أو البلاستيك أو أي سطح صناعي، وذلك بدون شروط مسبقة أو إجراء معالجات باهظة الثمن للسطح.

من ناحيته، شرح سوسانت أناند الباحث المشارك في الدراسة، أن الطلاءات المطورة هي عائلة من مجموعة من التركيبات القائمة على مواد تزييت لا تتجمد بالكامل عند تطبيقها على الأسطح، وهي متغيرة المراحل من الحالات ”سائلة، صلبة، غازية“، ومتعددة الوظائف، حيث عندما تلتصق على الأسطح تكون زلقة لمنع تشكل الثلوج والبكتيريا.

2022-04-1

 

ونظرا لأن الطلاءات الجديدة شفافة، يمكن تطبيقها في العديد من الأسطح لمنع حجب الرؤية خلال أيام تساقط الثلوج، ومن بينها إشارات المرور، والزجاج الأمامي للسيارات، ونوافذ المباني، وأضواء إنارة مدرجات الطائرات والتي تساعد الطيارين على الرؤية أثناء الهبوط.

وتوقع الباحثون إمكانية استخدام بخاخات الطلاء في عائلة الطلاءات الجديدة في الزراعة؛ لمنع تلف المحاصيل بسبب الصقيع الشديد خلال فصل الشتاء، ولكنهم بحاجة لدراسة مدى تأثير ذلك سلبيا على صحة النباتات قبل تطبيقه.

وتعتبر مركبات الجليكول، ومغاطس آلاف الجالونات من السوائل المذيبة للجليد، من الطرق الشائعة الاستخدام لإزالة الثلوج عن سطح الطائرات، والتي تكلف ملايين الدولارات، وبمجرد إقلاع الطائرة تسقط هذه المواد عن سطحها، وينتهي بها الأمر إلى تلويث البيئة ومجاري المياه العذبة والبحيرات، وذلك وفقا لموقع جامعة UIC.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك