علوم وتقنية

سماعة رأس فريدة تنقي الهواء من الملوثات قبل وصوله للفم والأنف
تاريخ النشر: 31 مارس 2022 17:07 GMT
تاريخ التحديث: 31 مارس 2022 19:00 GMT

سماعة رأس فريدة تنقي الهواء من الملوثات قبل وصوله للفم والأنف

كشفت شركة دايسون البريطانية العملاقة عن مجموعة غريبة من سماعات الرأس تتضمن جهازاً لتنقية الهواء؛ لمساعدة الناس على تجنب تلوث الجو في المدن. يتألف الجهاز الجديد،

+A -A
المصدر: وصفي شهوان - إرم نيوز

كشفت شركة دايسون البريطانية العملاقة عن مجموعة غريبة من سماعات الرأس تتضمن جهازاً لتنقية الهواء؛ لمساعدة الناس على تجنب تلوث الجو في المدن.

يتألف الجهاز الجديد، الذي يُطلق عليه اسم Dyson Zone، من سماعات رأس تعمل على إلغاء الضوضاء، وقناع يقع أمام الأنف والفم مباشرة، يعمل على تصفية الهواء من الملوثات.

ونجحت سماعات Dyson Zone خلال الاختبارات في ترشيح نوعين من الفيروسات من الهواء، على الرغم من عدم اختبارها على فيروس SARS – CoV – 2 ، وهو الفيروس المسبب لمرض كوفيد.

وقالت شركة التكنولوجيا البريطانية إن الجهاز تم ابتكاره استجابة للمخاوف المتزايدة بشأن تلوث الهواء والصوت في المناطق الحضرية، بحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وستطرح الشركة سماعات Dyson Zone، التي تعتبر أول جهاز قابل للارتداء تنتجه، للبيع في الخريف، على الرغم من أن السعر لم يتم تأكيده بعد.

2022-03-dy1

وقال جيك دايسون كبير مهندسي الشركة وابن مؤسسها رجل الأعمال الملياردير السير جيمس دايسون: ”تلوث الهواء مشكلة عالمية.. إنه يؤثر علينا في كل مكان نذهب إليه في المنازل والمدارس والعمل وخلال السفر، سواء على الأقدام أو على الدراجة أو في وسائل النقل العام أو الخاص“.

وأضاف: ”تعمل سماعات دايسون على تنقية الهواء الذي تتنفسه أثناء التنقل، وعلى عكس أقنعة الوجه، فإنها توفر عمودًا من الهواء النقي دون لمس وجهك، وذلك باستخدام مرشحات عالية الأداء ومضختين صغيرتين للهواء“.

وتقول الشركة إن الجهاز يستلهم تصميمه من ”شكل وتصميم سرج الحصان“، من خلال توزيع الوزن على جانبي الرأس بدلاً من الجزء العلوي.

وأشارت إلى أن ”السرج ينحني عادةً فوق العمود الفقري للحصان، ويوزع الحمل من خلال الاتصال بالمناطق اليسرى واليمنى من العمود الفقري – وهو تنسيق يستخدم للوسادة المركزية على عصابة الرأس“.

2022-03-dy2

وتقوم الضواغط الموجودة في كل أذن بسحب الهواء من خلال مرشحات مدمجة، والتي تلتقط الجسيمات متناهية الصغر مثل المواد المسببة للحساسية وغبار المكابح.

وتلتقط المرشحات 99 في المائة من الجسيمات الصغيرة حتى 0.1 ميكرون، بما في ذلك حبوب اللقاح والغبار والبكتيريا، وكذلك الفيروسات.

وذكرت الشركة أنه تم اختبار المرشحات بنجاح على فيروسين، جراثيم MS2 وأنفلونزا H1N1 – ولكن ليس مع فيروسات كورونا مثل SARS ‑ CoV ‑ 2.

وتلتقط طبقة الكربون المخصب بالبوتاسيوم، الموجودة أيضًا في أغطية الأذن، ملوثات غاز المدينة مثل ثاني أكسيد النيتروجين وثاني أكسيد الكبريت.

وأكدت الشركة أن سماعات الرأس، التي تمثل أول تجربة من Dyson في عالم الصوت، هي نتاج 6 أعوام من التطوير وأكثر من 500 نموذج أولي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك