علوم وتقنية

"ناسا" تنشر  فيديو ومقطعا صوتيا التقطه المسبار "برسافيرانس" من المريخ (فيديو)
تاريخ النشر: 22 فبراير 2021 20:47 GMT
تاريخ التحديث: 23 فبراير 2021 1:05 GMT

"ناسا" تنشر فيديو ومقطعا صوتيا التقطه المسبار "برسافيرانس" من المريخ (فيديو)

نشرت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) اليوم الإثنين أول مقطع صوتي من المريخ هو صوت خافت للريح التقطته المركبة الجوالة "برسافيرانس" (المثابرة)، كما نشرت ناسا أيضا

+A -A
المصدر: أ ف ب

نشرت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) اليوم الإثنين أول مقطع صوتي من المريخ هو صوت خافت للريح التقطته المركبة الجوالة ”برسافيرانس“ (المثابرة)، كما نشرت ناسا أيضا أول فيديو يصور هبوط المسبار المتجول على الكوكب الأحمر.

ولم يعمل الميكروفون أثناء الهبوط، لكن العربة الجوالة تمكنت من التقاط الصوت بمجرد هبوطها على سطح المريخ.

وشغل مهندسو وكالة ناسا مقطعا صوتيا قصيرا لما قالوا إنه هبة ريح على السطح.

وأظهر مقطع الفيديو، ومدته ثلاث دقائق و25 ثانية، انتشار المظلة وهبوط العربة الجوالة على سطح الكوكب الأحمر.

وقال مايكل واتكينز، مدير مختبر الدفع النفاث التابع لوكالة ناسا ”هذه لقطات فيديو رائعة حقا..  إنها المرة الأولى التي نتمكن فيها من تصوير حدث مثل الهبوط على المريخ“.

وهبط الروبوت الجوال التابع لوكالة ناسا على سطح المريخ الخميس الماضي بعد رحلة فضائية استمرت سبعة أشهر، في نجاح مذهل يدشن مهمة ستستمر أعواما عدة بحثا عن أدلة على حياة سابقة محتملة على الكوكب الأحمر.

وما إن حط ”برسافيرانس“ على سطح الكوكب الأحمر حتى بثت وكالة ناسا صورة التقطها الروبوت الجوال لموقع الهبوط.

وأشاد الرئيس الأمريكي جو بايدن بالهبوط ”التاريخي“، وقال في تغريدة على تويتر ”هذا اليوم أثبت مرة أخرى أنه مع قوة العلم والمهارة الأمريكية، لا يوجد شيء خارج نطاق الإمكانيات“.

ونشرت ناسا الصورة على الحساب الرسمي لـ“برسافيرانس“ على موقع تويتر وأرفقتها بتغريدة جاء فيها ”مرحبا أيها العالم، هذه أول نظرة لي على ما سيكون منزلي إلى الأبد“.

والصورة الرائعة وهي بالأبيض والأسود ظهر فيها خيال المركبة منعكسا على سطح المريخ.

وبعدما دخلت المركبة الغلاف الجوي للمريخ بسرعة 20 ألف كلم/ساعة أدى احتكاكها مع الهواء إلى رفع درجة الدرع الحراري الذي كان يحميها إلى 1300 درجة مئوية والذي لم تتخل عنه إلا بعد أن فتحت مظلة الهبوط التي تتحمل سرعة تفوق سرعة الصوت.

وساهمت ثمانية محركات موجهة صوب سطح الكوكب بإبطاء حركة الروبوت قبل أن ينشر إطاراته الستة تمهيدا لنزوله على السطح بوساطة أسلاك معلقة.

وستقضي فرق ناسا الأيام القليلة المقبلة في التحقق من أن الروبوت الجوال ومعداته العديدة المتطورة لم تتضرر وتعمل بشكل صحيح.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك