ثورة في السماعات اللاسلكية.. تعرّف على أفضلها في 2017 (صور) – إرم نيوز‬‎

ثورة في السماعات اللاسلكية.. تعرّف على أفضلها في 2017 (صور)

ثورة في السماعات اللاسلكية.. تعرّف على أفضلها في 2017 (صور)

المصدر: عمرو الزناتي - إرم نيوز

تميز عام 2017 بثورة تطويرية هائلة قادتها شركات التقنية في مجال جديد هو قطاع السماعات اللاسلكية، وتنافست الشركات طوال العام الماضي لإنجاح فكرة هذه السماعات بمبدأ Truly Wireless، وكانت إصداراتها الأولى في 2016 مبشرة، ولكن النسخ التي جاءت العام الجاري كانت مذهلة بكل المقاييس نظرًا لما أتت عليه.

وتستعرض ”إرم نيوز“ عددًا من أبرز السماعات اللاسلكية التي قدمت مواصفات قوية نقلت عالم السماعات نقلة نوعية، وحققت نموًا سريعًا وأرباحًا طائلة بسبب الإقبال الكبير عليها، وهي كما يلي:

samsung icon x

أعلنت ”سامسونغ“ عن سماعتها تلك في مؤتمر IFA في برلين العام الجاري، لتشكل نقلة نوعية عن الجيل الأول منها، فجاءت بمواصفات أعلى وحجم أخف، مع قدرة على دعم لخاصية الشحن السريع ودعم المساعد الشخصي من الشركة BIXBY.

وتأتي السماعة بمستشعر لمس من خلاله يمكن التنقل بين المحتوى المسموع والتحكم بدرجة الصوت، إضافة إلى إمكانية الرد على المكالمات، وتضم السماعة 4 غيغابايت ذاكرة داخلية، كما تدعم بلوتوث وبها مستشعرات متعددة، وحافظة السماعة فيها بطاريتها بسعة 340 ميللي أمبير، إضافة إلى أن كل سماعة فيها بطارية 340 ميللي أمبير، وتتبع خطواتك خلال المشي وفيها مدرب شخصي باللغة الإنجليزية.

Apple AirPods

تمثل هذه السماعات أول تجربة لشركة ”أبل“ في مجال تصنيع السماعات اللاسلكية، وتنفرد هذه السماعة عن باقي الموجود في السوق بتصميمها المختلف، الذي اعتبره كثيرون غريبًا، فهو نفس سماعة ”أيفون“ العادية ولكن بدون السلك، كما أنها لا تأتي بأزرار أو خاصية اللمس، كما أنه يمكن ربطها على أي هاتف بنظام تشغيل مختلف لأنها سماعة عادية لا تتطلب نظامًا خاصًا.

وبمجرد فتح غطاء علبة السماعات فإنها تقترن مباشرة بهاتف ”آيفون“ المناسب لها، لتظهر على الفور شاشة تنبيهية توضح للمستخدم نسبة بطارية السماعة والعلبة.

B&O Beoplay E8

تتميز هذه السماعة بجودة تصنيع عالية، حيث تكتسي هيكلًا من السيلكون مع حافظة من الجلد ما منحها فخامة أكبر، وتأتي حافظة السماعة مع قاعدة مغناطيسية تتيح تثبيتًا أكبر للسماعة عند وضعها داخلها للشحن، وتمنح بطاريات السماعة صاحبها 4 ساعات من العمل إضافة إلى 8 ساعات توفرها بطارية الحافظة.

وتتميز كل سماعة بخاصية اللمس وكل منها له وظيفة وتعطي قدرة على التحكم بالعديد من الأوضاع، وتقدم أيضًا خاصية العزل من الضجيج بدرجة كبيرة.

Sony WF-1000X

تعتمد على الاقتران بتقنية البلوتوث و NFC تتوافق مع نظامي التشغيل ”أندرويد“ و“ios“، ويمكن تفعيل المساعد الشخصي من خلال السماعات على كلا النظامين.

وأبدى العديد من التقنيين إعجابهم بتلك السماعة التي تتمتع بثبات كامل في الأذن بمختلف الظروف، مع قدرة عالية على العزل، لكن التحكم بمستوى الصوت يتم من خلال تطبيق الهاتف.

وتستغرق عملية شحن السماعة من الصفر قرابة ساعة ونصف الساعة، والبطارية حجمها 3 ساعات وهي من أقل السماعات في سعة البطارية، ما يعتبر أبرز عيوبها.

Jabra Elite Sport

تعتبر الأنسب للرياضيين بسبب خفة وزنها ومقاومتها للأتربة والبلل وقوة عزل الضوضاء التي تتمتع بها، خاصة لممارسي الرياضة في الأماكن الخارجية، وكل سماعة لها لوحة تحكم لمسية تتيح الرد على المكالمات والتحكم بشدة الصوت والتعامل مع المقاطع الصوتية.

ويمكنها عبر التطبيق المخصص للهاتف تتبع الأنشطة الرياضية لمستخدمها، حيث يقدم مجموعة متنوعة من الأصوات المحفزة على التدريب، كما يتضمن خاصية متقدمة لتتبع وتحليل اللياقة البدنية بفضل إمكانية قياس معدل ضربات القلب من خلال الأذن، كما يقدم التطبيق تلقائيًا اختبار اللياقة البدنية (VO2 Max).

وتصفها الشركة العريقة بأنها ”إضافة جديدة في تكنولوجيا متابعة اللياقة البدنية من خلال الأذن، كما تتميز هذه السماعات بعمر البطارية الطويل والصوت الواضح النقي أثناء الاستماع للموسيقى“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com