خلال لقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان على هامش القمة السادسة لمؤتمر التفاعل وتدابير بناء الثقة في آسيا، في أستانا في 13 أكتوبر 2022
خلال لقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان على هامش القمة السادسة لمؤتمر التفاعل وتدابير بناء الثقة في آسيا، في أستانا في 13 أكتوبر 2022

قمح روسي بالمجان

نقلت وكالة أنباء الأناضول التركية، عن الرئيس أردوغان، أن الرئيس الروسي بوتين عرض، خلال اتصال بينهما، قبل أيام، تقديم الحبوب الروسية مجانًا إلى الدول المحتاجة!

ولابد أن هذا أغرب عرض يتقدم به رئيس في العالم، ولابد أيضًا أن بوتين يتقدم بعرضه لأسباب ليست إنسانية في الغالب.. فهي أسباب سياسية تتخفى وراء ما هو إنساني!

ومن قبل كانت موسكو قد انتقدت أن تصل الحبوب التي تخرج من موانئها على البحر الأسود إلى الدول الغنية في الشمال، وألّا تصل في الوقت نفسه إلى الدول الفقيرة في الجنوب.. وعندما تكلم بوتين عن الدول المحتاجة التي يمكن أن يمدها بالحبوب مجانًا، فإنه سمى الصومال وجيبوتي والسودان.. ومن الجائز أن يكون قد قصد دولًا أخرى لم يشأ أن يسميها!

وليس سرًّا أن صادرات الحبوب كانت قد توقفت من موانئ البحر الأسود الروسية والأوكرانية مع نشوب حرب روسيا على أوكرانيا في ٢٤ فبراير من هذه السنة.. وكان في توقفها ما يهدد دولًا حول العالم بالمجاعة. ولكن مع ضغوط العالم، تم توقيع اتفاق روسي أوكراني، برعاية أممية وتركية، لاستئناف الصادرات، وبالفعل جرى استئناف صادرات الحبوب من موانئ البلدين في يوليو الماضي!

ولكن روسيا عادت، فعلقت العمل بالاتفاق، وقالت إن السبب أن سفنها التي تحمل الحبوب تتعرض لاعتداءات أوكرانية، وأن ذلك يحدث أثناء مرورها من مضيق البوسفور الواصل بين البحرين الأسود والمتوسط!

وخرجت مناشدات من عواصم العالم تدعو موسكو إلى العودة للعمل بالاتفاق.. وفى القلب من هذا كله خرج أردوغان علينا لينقل عن بوتين عرض الحبوب المجاني.. وهو عرض يلعب فيه الرئيس الروسي بأعصاب العالم لأن الشكل فيه إذا كان خيريًّا وإنسانيًّا، فالجوهر سيأسى لا شك في ذلك!

وسواء تم العرض أو لم يتم، فالأرجح أن الدول التي يقصدها بعرضه المجاني سوف تتعاطف معه، وسوف تتطلع إليه بعين الاعتبار في حربه التي بدأها على أوكرانيا وخسر فيها الكثير جدًّا، ولا يزال يخسر، ولا يزال لا يعرف كيف يُنهيها! هو عرض سيأسى في حقيقته طبعًا لأننا لم نسمع أن روسيا أصبحت جمعية خيرية!

المصري اليوم

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com