إندبندنت: صور من سوريا تثبت التعذيب المنظم من قبل نظام الأسد

وأشارت الصحيفة الى أن التقرير ، الذي صدر تزامنا مع محادثات جنيف الثانية ، وصف هذه الأدلة بأنها ” دامغة” ويمكن أن تؤدي إلى اتهام المسئولين السوريين بارتكاب جرائم حرب.

وفي السياق نفسه قالت الصحيفة أن هذا التقرير يأتي بعد 24 ساعة فقط مت تصريحات الأسد انه ليس لديه نية للتنحي ، وإن هذه القضية لن تكون مطروحة للمناقشة في جنيف.

وذكرت الصحيفة إن الأدلة جاءت من أحد أفراد الشرطة العسكرية الذين عملوا سرا مع مجموعات المعارضة السورية بعد انشقاقه وهروبه من البلاد.

وأضافت أنها تحتوي على صور فوتوغرافية للضحايا، الكثير منهم في حالة هزال شديدة ، وملطخين بالدماء ، بالإضافة إلى صور أخرى حول عمليات التعذيب.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎