صحافة

ديلي تلغراف: انشقاق قياديين في المعارضة السورية
تاريخ النشر: 06 ديسمبر 2013 13:54 GMT
تاريخ التحديث: 06 ديسمبر 2013 14:00 GMT

ديلي تلغراف: انشقاق قياديين في المعارضة السورية

الصحيفة البريطانية ترى أن انشقاق القادة في المعارضة السورية لصالح الإسلاميين يعد انتكاسة لبريطانيا وحلفائها.

+A -A

لندن- نشرت الصحيفة البريطانية تقريرا بعنوان ”انشقاق قياديين في المعارضة السورية ضربة للحرب ضد القاعدة“، وقالت إن اثنين من قادة الجبهة الإسلامية التي أسست مؤخرا وأحد قادة الجيش السوري الحر أعلنوا انشقاقهم عن الجيش السوري الحر، فيما يعد ضربة للحرب ضد التطرف في سوريا.

وأضافت الصحيفة: أن ”انشقاق الثلاثة يعد انتكاسة لبريطانيا وحلفائها في مساعيهم لتأسيس تحالف عسكري مؤيد للغرب لقتال الرئيس السوري بشار الأسد والقاعدة“.

وتابعت: أن ”اثنين من القادة الثلاث المنشقين هما أحمد عيسى الشيخ وزهران علوش، وهما من زعماء الجبهة الإسلامية التي تمثل فصائل إسلامية غير تابعة للقاعدة ومن بينها جماعات متشددة تريد فرض الشريعة الإسلامية، والمنشق الثالث هو صدام الجمل أحد أعضاء المجلس العسكري للجيش السوري الحر“.

وتقول الصحيفة: إن ”موقع الدولة الإسلامية في العراق والشام، الفصيل الأكثر تشددا وموالاة للقاعدة في المعارضة السورية المسلحة، نشر مقابلة مع الجمل قال فيها إنه يعلن انشقاقه لعدم رضاه عن تعامل الجيش السوري الحر مع أجهزة الاستخبارات السعودية والقطرية والغربية“.

هذا المقال يعبر عن رأي الكاتب ولا يعكس بالضرورة وجهة نظر شبكة إرم نيوز

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك