صحافة

عكاظ: استكمال المهزلة الانتخابية
تاريخ النشر: 03 يونيو 2014 12:19 GMT
تاريخ التحديث: 03 يونيو 2014 12:19 GMT

عكاظ: استكمال المهزلة الانتخابية

الصحيفة السعودية تقول: "من المؤلم أن ترى أشلاء الشعب السوري تتطاير يمينا ويسارا في حلب وريف دمشق ومعظم المناطق الأخرى، وتسمع في ذات الوقت عن ما يطلق عليه إعلام النظام انتخابات".

+A -A

الرياض – شددت صحيفة عكاظ السعودية على أن أول شرط لإجراء أي انتخابات هو وجود حالة الأمن والاستقرار، متسائلة: كيف تجري انتخابات والنظام هو أحد أسباب الفوضى وعدم الاستقرار؟ كما أن وجود انتخابات تعني بشكل أو بآخر مشاركة الشعب في هذه العملية، فأين الشعب السوري؟

وبينت أن الأكثر ألماً أن ثمة من يقبل على نفسه أن يكون ”كومبارسا“ انتخابيا، ليعطي المسرحية طابعا جديا وأن ثمة تنافسا على كرسي رئاسة الجمهورية، كل هذا في حين يتعرض السوريون لأكبر إبادة بشرية عرفها التاريخ.

وتساءلت: كيف لشخص دمر بلداً من أكثر الدول عراقة وحضارة في المنطقة، وقتل ما يقارب 400 ألف مدني، أن يفهم لغة مثل لغة الانتخابات، مشددة على أن ما يجري ما هو إلا انتخابات الدم كما أطلق عليها السوريون.

هذا المقال يعبر عن رأي الكاتب ولا يعكس بالضرورة وجهة نظر شبكة إرم نيوز

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك