الشرق: ملفات المنطقة وراء إبعاد هاغل

الشرق: ملفات المنطقة وراء إبعاد هاغل

الرياض – قالت صحيفة الشرق السعودية إن تداعيات الثورة السورية وارتداداتها وصلت إلى واشنطن، بعد أن ألقت بثقلها على بلدان الجوار كالعراق، الذي اشتعل حرباً على وقع ما يجري في سوريا.

وأوضحت أن استقالة وزير الدفاع الأمريكي، تشاك هاغل، بالأمس، جاءت لتؤكد أن الارتداد وصل واشنطن، وقد كانت الاستقالة متوقعة على أرضية الخلاف بين الجمهوريين وإدارة الرئيس باراك أوباما حول الملف السوري بشقيه (الحرب على إرهاب داعش والموقف من استمرار نظام الأسد) وانعكاسات هذا الملف على المفاوضات بين إيران والقوى الكبرى حول ملفها النووي.

وخلصت الصحيفة، إلى أنه سواءً كان الرئيس أوباما هو من طلب من وزير دفاعه الاستقالة أو أن هاغل هو من استقال دون طلب، فمن المؤكد أن الخلافات حول استراتيجيات واشنطن في ملفات الشرق الأوسط كانت وراء الاستقالة.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎