مصر تنجح و“السياحة“ ترسب

مصر تنجح و“السياحة“ ترسب

شوقي عبدالخالق

تستضيف مدينة شرم الشيخ المصريّة قمة التجمعات الاقتصادية بداية الشهر المقبل، وهي القمة الثالثة ذات الاهتمام الدولي والإقليمي التي تستضيفها المدينة خلال العام الجاري، حيث عقد المؤتمر الاقتصادي منتصف شهر مارس الماضي، ثم القمة العربية قبل نهاية الشهر نفسه.

نجاح مصر في تنظم الفعاليات الثلاثة السابقة رغم المخاطر الأمنية المرتبطة بها، لاسيما في مدينة شرم الشيخ المتاخمة لشبه جزيرة سيناء، يبرز الحالة الأمنية التي وصلت إليها مصر خلال الفترة الأخيرة، والتي تجعلها قادرة حتى على تنظيم كأس العالم، لكنّ الغريب في الأمر أن الداخل والخارج ما زال يتغنى بعدم الأمان الذي تتمتع به مصر، وهو ما يحول دون تدفق الحركة السياحية إلى المواقع المصريّة حتى البعيدة عن مناوشات الإرهاب.

يمثل التدفق السياحي إلى مصر عاملاً مهمًا للغاية، ليس فقط لأنه مصدر رئيسي للعملة الصعبة، ولكنّه يعكس الحالة الأمنية التي تتمتع بها مصر أمام العالم والمؤسسات الدولية، حيث تقيس المؤسسات الدولية قوة أمان الاقتصاد المحلي بالحالة السياحية، التي تكون مردودًا طبيعيًا للحالة الأمنية في الشارع.

حصلت مصر على تصنيف ائتماني جيد، حيث رفعت وكالة «ستاندرد آند بورز» الدولية تصنيفها الائتماني لمصر إلى الإيجابي، فيما قررت وكالة التصنيف الائتماني موديز رفع التصنيف الائتماني لمصر إلى b3 مع إبقاء نظرتها المستقبلية للاقتصاد المصري مستقرة، وهو يؤكد تعافى السوق المصريّة، لكنّ السؤال الآن لماذا لم تتعافَ السوق السياحية المصريّة.

إذا كانت الحالة الأمنيَّة مرتفعة والتصنيف الائتماني مرتفعًا والتدفق السياحي منخفضًا، فابحث عن المسؤولين.

تم تغيير الوزير السابق هشام زعزوع لأن أداءه في الوزارة كان ضعيفًا، فماذا قدّم الوزير الحالي خالد رامي؟ ولماذا لم يخضع لكشوفات محاسبة بناء على أرقام وإحصاءات؟ ولماذا ما زلنا نعتبر السياحة في بلدنا ”عيب وحرام“؟.

تفتقر وزارة السياحة، ومن خلفها الحكومة، لبرامج سياحية على غرار تلك التي تحدث في البلاد الأوروبية، تفتقر إلى مؤتمرات في الخارج للشرح والتسويق للسوق المصريّة والمعالم السياحية، نحتاج إلى برامج مبتكرة لدعوة السائحين الأجانب والعرب.

عودة التدفق السياحي تعني الكثير يا سادة.. فانتبهوا.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com