صراع البقاء يضرب إخوان مصر

صراع البقاء يضرب إخوان مصر

صراع الحل والاستمرار في المشهد المصري يضرب جماعة الإخوان المسلمين من الداخل خلال الفترة الأخيرة، على خلفية دعوة عدد من قيادات الجماعة المقيمين في الغرب، لحل التنظيم المحظور في مصر، للحد من الملاحقات الأمنية.

اختلاف وجهات النظر وصل إلى قواعد الجماعة، سواء المتواجدة في مصر أو المقيمة في تركيا أو بريطانيا، ففي الوقت الذي طالب فيه أشرف عبدالغفار المقيم في تركيا بحل الجماعة بمصر، رفض إبراهيم منير المنسق الدولي للجماعة المقترح، واعتبره إقرارًا بالهزيمة.

وعلمت شبكة ”إرم“ الإخبارية من مصادر رفيعة المستوى بالجماعة، أن جلسة جمعت قيادات الإخوان في تركيا شهدت اختلافًا واسعًا لوجهات النظر، وانتهى الاجتماع بجدل واسع انتقل صداه إلى باقي قيادات الجماعة وقواعدها.

ما ورد في هذا المقال تعبير عن وجهة نظر الكاتب، ولا يعكس رأي موقع إرم نيوز‬‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com