انتخابات البرلمان الأوروبي في بوخارست
انتخابات البرلمان الأوروبي في بوخارستأ ف ب

كيف تفاعلت أحزاب فرنسا وألمانيا مع تصدر "اليمين المتطرف" الانتخابات الأوروبية؟

أثار تصدر "اليمين المتطرف" في الانتخابات الأوروبية ردود فعل متباينة، تراوحت بين إعلان الرئيس الفرنسي حل الجمعية العمومية، مؤشراً على "الخيبة" من تراجع حزبه، وبين ما يمكن وصفه بإعلان النصر، الذي جاء على لسان زعيمة اليمين المتطرف في فرنسا، ماري لوبان، التي سارعت إلى إعلان استعداد حزبها لتسلم السلطة بعد الفوز بثقة الفرنسيين.

وكان متوقعاً ما أسفرت عنه النتائج الأولية لانتخابات البرلمان الأوروبي التي أظهرت صعودًا لافتًا لليمين المتطرف في القارة العجوز.

واختتم الناخبون الأوروبيون في 21 دولة من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، انتخابات البرلمان الأوروبي، بعد رحلة تصويت استمرت 4 أيام.

وفيما يأتي رصد لأبرز ردود الأفعال:

فرنسا

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مساء الأحد، إن نتائج الانتخابات الأوروبية "ليست جيدة للأحزاب التي تدافع عن أوروبا".

وفي كلمة متلفزة قال ماكرون: "سأوقع بعد قليل مرسوم إجراء الانتخابات التشريعية للدورة الأولى في 30 من شهر حزيران/يونيو الجاري، والدورة الثانية في 7 من شهر تموز/يوليو" المُقبل.

وجاء قرار ماكرون بعد أن تصدر اليمين المتطرف الفرنسي الانتخابات الأوروبية في فرنسا بحصوله على نسبة تراوحت بين 31,5 و32,5 % من الأصوات، بحسب ما أوردت وكالة "فرانس برس".

أخبار ذات صلة
بعد تقدم "اليمين المتطرف" بانتخابات أوروبا.. ماكرون يحل البرلمان الفرنسي

وحقق اليمين المتطرف الفرنسي ضعف ما حققه حزب الرئيس إيمانويل ماكرون، على ما أظهرت تقديرات معهدي الاستطلاع "إيفوب" و"إبسوس".

وحل في المرتبة الثانية حزب الغالبية الرئاسية مع 15,2% من الأصوات، وأتت في المرتبة الثالثة تشكيلة الاجتماعي-الديمقراطي رافاييل غلوكسمان مع 14%.

ألمانيا

كشفت التوقعات الأولية للتلفزيون الألماني بعد إغلاق مراكز الاقتراع أن الاتحاد المسيحي تصدر انتخابات البرلمان الأوروبي يليه حزب "البديل من أجل ألمانيا"، فيما مُني الاشتراكيون والخضر بخسائر كبيرة.

وطالب زعيم المعارضة الألمانية فريدريش ميرتس المستشار الألماني أولاف شولتس، بدعم ترشح السياسية الألمانية أورزولا فون دير لاين لرئاسة المفوضية الأوروبية لفترة ثانية.

أخبار ذات صلة
"اليمين المتطرف" يلحق الهزيمة بماكرون وشولتس في الانتخابات الأوروبية

كما طلب من الحكومة الألمانية (التي تضم حزب شولتس الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر) بتقبل فوز الاتحاد المسيحي بانتخابات أوروبا، وقال إن هذا يلزم المستشار الآن بـ"إعادة اقتراح أورزولا فون دير لاين" كعضو ورئيسة للمفوضية الأوروبية.

خيبة أمل

فيما أعرب حزب اليسار عن خيبة أمله بسبب أدائه الضعيف في انتخابات البرلمان الأوروبي، وقال: "نتيجتنا مخيبة للآمال، لا شك في ذلك"، إنه يوضح "حجم العمل الذي لا يزال أمامنا" لاستعادة الثقة، كما أعرب الحزب عن صدمته من "التوجه نحو اليمين في ألمانيا وأوروبا".

وحسب توقعات القناتين الألمانيتين الأولى ( ARD) والثانية (ZDF) حصل حزب اليسار على 2,8%، في حين حصل في انتخابات 2019 على 5,5%.

كارثية

وصف زعيم حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي، فريدريش ميرتس، نتيجة الانتخابات الأوروبية بأنها "كارثة" على أحزاب ائتلاف إشارة المرور الحاكم في ألمانيا.

وقال ميرتس لأنصاره اليوم الأحد إن هذه كانت "هزيمة خطيرة على وجه الخصوص للمستشار" أولاف شولتس " وإن الحزب الاشتراكي الديمقراطي والخضر والحزب الديمقراطي الحر "خسروا بشكل كبير".

رائعة

وصفت سارة فاغنكنيشت النتيجة، التي حققها حزبها (حزب سارة فاغنكنيشت) بالرائعة.

وقالت للقناة الألمانية الأولى إنه لم يسبق أن حقق حزب تم تأسيسه حديثًا على مستوى ألمانيا بهذه السرعة أكثر من 5 بالمئة من الأصوات.

صفعة

وقال السياسي البارز في  الحزب الديمقراطي المسيحي، ينس شبان: إن نتائج الانتخابات الأوروبية تمثل "صفعة" لأحزاب ائتلاف إشارة المرور الحاكم في ألمانيا.

وأضاف نائب رئيس كتلة الاتحاد المسيحي في البرلمان الألماني: "لم تحكم هذه الحكومة في القضايا الحاسمة في البلاد منذ أكثر من عام"، مبينًا أن الائتلاف الحاكم في خلاف داخلي دائم، "لهذا السبب فإن حكومة جديدة ومختلفة ستكون أفضل شيء لألمانيا".

خيبة أمل

أعربت قيادة  حزب الخضر عن خيبة أملها من أداء الحزب في الانتخابات الأوروبية.

وقالت زعيمة حزب الخضر ريكاردا لانغ، على القناة الأولى للتلفزيون الألماني (ARD): "إذا نظرنا إلى نتيجتنا، علينا أن نقول بوضوح شديد إنها غير مرضية للغاية. ليس هذا هو الطموح الذي ذهبنا به إلى هذه الانتخابات".

وبدوره، قال الزعيم المشارك لحزب الخضر أوميد نوريبور على القناة الثانية للتلفزيون الألماني (ZDF): "لسنا راضين عن هذه النتيجة".

وأضاف أن الأمر الآن يتعلق بتقييم الأرقام في الأيام المقبلة واستخلاص "الاستنتاجات الصحيحة"، داعيًا "علينا أن نطرح السياسات الجيدة التي نتبعها أحيانًا، وألا نقطعها إلى أجزاء".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com