البرلمان ومجلس خبراء القيادة في إيران.. أرقام ومهام

البرلمان ومجلس خبراء القيادة في إيران.. أرقام ومهام

انطلقت صباح الجمعة، الانتخابات في إيران لاختيار أعضاء هيئتين رئيسيتين في البلاد، هما البرلمان، ومجلس خبراء القيادة المسؤول عن اختيار مرشد الثورة، الذي يعد السلطة الإيرانية الأعلى.

ويحق لأكثر من 61 مليون إيراني الإدلاء بأصواتهم في 59 ألف مركز اقتراع لاختيار أعضاء المجلسين، بالتزامن مع توقعات بنسبة مشاركة أدنى من المعتاد.

ويتنافس 15200 مرشح على 290 مقعدا، هي مقاعد مجلس الشورى الإيراني، فيما يتنافس 144 مرشحا لشغل 88 مقعدا في مجلس خبراء القيادة.

برلمان بصلاحيات أقل

تتألف السلطة التشريعية في إيران من مجلسين، هما مجلس الشورى الإسلامي أو البرلمان، وأيضا مجلس صيانة الدستور الذي يتمتع بصلاحيات أعلى، ويعد مرادفا لمجلس الشيوخ المتواجد في دول عديدة حول العالم.

وجرت أول انتخابات للبرلمان الإيراني بشكله الحالي، في عام 1980، وذلك بعد "الثورة الإسلامية" في إيران.

ووافق مجلس صيانة الدستور، المكوّن من رجال دين وقانونيين، على ترشح 15200 شخص للانتخابات البرلمانية الحالية، من أصل 49 ألفا تقدموا بطلب الترشيح.

ويعد هذا العدد من المرشحين قياسيا، منذ الثورة الإيرانية عام 1979.

ويمتد عمر مجلس الشورى الإيراني إلى أربعة أعوام.

ويتضمن البرلمان الإيراني، 5 مقاعد تمثل الأقليات الدينية في البلاد.

وتنحصر مهام البرلمان، في صياغة التشريعات والتصديق على المعاهدات الدولية والموافقة على الموازنات.

"القيادة" وعبء كبير

مع احتمال اختيار مجلس خبراء القيادة الحالي، المرشد الإيراني الذي يخلف علي خامنئي، فإن عبئا كبيرا سيلقى على عاتق هذا المجلس.

وبموجب الدستور الإيراني، يعيِّن "مجلس القيادة" المرشد الأعلى الذي يعتبر أعلى مسؤول سياسي وديني في البلاد، كما يشرف على أدائه ويملك صلاحية إقالته.

ويمتد عمر المجلس إلى ثمانية أعوام.

وازدادت توقعات قرب اختيار خليفة لخامنئي، الذي يبلغ 85 من عمره بحلول الشهر المقبل.

وأجريت الدورة الأولى من انتخابات مجلس خبراء القيادة في أكتوبر/تشرين الأول من عام 1982.

وفي الدورة الأولى من عمره، كان تعداد أعضاء المجلس 83 عضوا، ليتطور هذا العدد في الدورة الثانية إلى 85 عضوا، قبل أن يبلغ قوامه 88 عضوا حاليا.

ويرتبط تمثيل أعضاء مجلس خبراء القيادة، بالكثافة السكانية في المحافظات الإيرانية.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com