حافلة صغيرة متوقفة وسط شارع غمرته الأمطار الغزيرة في أورينبورغ الروسية
حافلة صغيرة متوقفة وسط شارع غمرته الأمطار الغزيرة في أورينبورغ الروسيةرويترز

كورغان الروسية تأمر السكان بإخلاء مناطق وسط الفيضانات

أمرت السلطات في منطقة كورغان في جبال الأورال الروسية، بإخلاء عدة مناطق اليوم السبت، بسبب ارتفاع منسوب الأنهار، بعد ذوبان كميات كبيرة من الثلوج، وتساقط أمطار غزيرة على أرض غمرتها المياه بالفعل قبل الشتاء.

وتتعرض منطقة الأورال الروسية وشمال كازاخستان في كثير من الأحيان لفيضانات في هذا الوقت من العام، لكنها تشهد هذا العام أسوأ أحوال تم تسجيلها.

وذكرت السلطات كورغان، أن منسوب نهر توبول تجاوز بالفعل أعلى مستوى منذ عام 1994، بحسب "رويترز".

وأضافت عبر "تلغرام"، أنه "حان الوقت لجمع المتعلقات والوثائق وإيجاد مكان للحيوانات الأليفة"، وحثت الناس على مغادرة المناطق الخطرة.

ويوجد في كورغان جزء رئيس من المجمع الصناعي العسكري الروسي، وهو مصنع عملاق ينتج مركبات مشاة قتالية للجيش، والتي يتزايد الطلب عليها من أجل الحرب الروسية في أوكرانيا.

ولم ترد تقارير عن تأثر مصنع كورجانماشزافود حتى الآن.

وقالت وكالة "تاس" للأنباء نقلا عن خدمات الطوارئ، إن منسوب المياه في نهر توبول من المتوقع أن يصل إلى ذروته خلال اليومين أو الثلاثة أيام المقبلة.

وقالت السلطات في أورينبورغ، وهي منطقة أخرى تضررت من الفيضانات، إن مستويات المياه تراجعت.

واستأنفت مصفاة أورسك للنفط أمس الجمعة إنتاج الوقود، بعد التوقف بسبب الفيضانات.

وكانت المصفاة الموجودة في أورينبورغ أعلنت في وقت سابق حالة القوة القاهرة على إمدادات الوقود اعتبارا من الثامن من أبريل/ نيسان الجاري.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com