المحكمة العليا في بريطانيا
المحكمة العليا في بريطانياغيتي

بريطانيا تحاكم 3 متهمين بالتخابر مع هونغ كونغ‎

بدأت في بريطانيا محاكمة 3 أشخاص، متّهمين بالتعامل مع أجهزة استخبارات هونغ كونغ والتدخل الأجنبي، في ملاحقات نددت بها بكين وأدانتها بشدة"، وفق "فرانس برس".

ومثل المتهمون الثلاثة وهم تشي ليونغ واي (38 عاماً) وماثيو تريكيت (37 عاماً) وتشونغ بيو يوين (63 عاماً) وجميعهم من جنوب شرق إنجلترا، أمام محكمة "وستمنستر" في وسط لندن.

ولم تقدَّم تفاصيل إضافية في هذه المرحلة في ما يتعلق بالوقائع التي اتهموا بارتكابها بموجب قانون الأمن القومي البريطاني، في قضية تفاقم المخاوف من تجسس صيني في البلدان الأوروبية.

وتشمل التهم الموجهة للثلاثة "جمع معلومات والضلوع في عمليات مراقبة من المحتمل أن تنطوي على توفير دعم ملموس لجهاز استخبارات أجنبي في إجراءاته المتّصلة بالمملكة المتحدة"، وذلك بين 20 كانون الأول/ديسمبر 2023 والثاني من أيار/مايو 2024.

وتم توجيه الاتهّام لهم أيضاً باقتحام منزل في الأول من أيار/مايو الماضي.

وتم تحديد الرابع والعشرين من أيار/مايو موعداً للجلسة المقبلة.

وفي بيان، دان مفوض وزارة الخارجية الصينية في هونغ كونغ "بشدة" الحكومة البريطانية التي اتّهمها بـ"تلفيق التهم واعتقال المواطنين الصينيين بشكل تعسفي والتشهير" بحكومة هونغ كونغ.

واتهم المملكة المتحدة "بالتدخل في شؤون هونغ كونغ"، مهدداً "بانتقام حازم وقوي" إذا "لم تصحح أخطاءها".

وقالت حكومة هونغ كونغ في بيان إنها طلبت من الحكومة البريطانية التعامل مع القضية "بإنصاف" عبر حماية "حقوق المسؤول الإداري لمكتب هونغ كونغ الاقتصادي والتجاري في لندن المشتبه بتورّطه".

وتتزامن هذه القضية مع اتهام رجلين أحدهما يعمل في البرلمان البريطاني، بالتجسس لحساب الصين، وهي تهمة نفتها بكين، ومن المقرر أن يحاكما العام المقبل أمام القضاء البريطاني.

وبعد "العصر الذهبي" الذي كان يرغب رئيس الوزراء السابق ديفيد كامرون بإرسائه، تدهورت العلاقات بين بكين ولندن بشكل كبير في السنوات الأخيرة.

وتتباين مواقف البلدين حول قمع الحركة المؤيدة للديمقراطية في هونغ كونغ، كما بشأن مصير أقلية الأويغور المسلمة في منطقة شينجيانغ، وكذلك حول الاتهامات الموجهة إلى بكين بانتهاكات لحقوق الانسان في التيبت.

وانتقد آخر حاكم بريطاني لهونغ كونغ كريس باتن "العصر الذهبي" للعلاقات بين لندن وبكين قائلا إنه "مثير للشفقة".

وفي حين شدد في مقابلة أجرتها معه شبكة "بي بي سي" على أهمية التجارة مع الصين، قدّر باتن أن "فكرة القيام بذلك فقط من خلال الركوع هي مهينة وسخيفة".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com