من قصف روسي سابق لأوكرانيا
من قصف روسي سابق لأوكرانياأ ف ب

تفاصيل السلاح الروسي "الخاص" المستخدم لقصف أوكرانيا (صور)

بدأت القوات الروسية باستخدام قنابل جوية ذات أجنحة، تتيح لها التحرك بشكل أكبر داخل العمق الأوكراني، وهو ما اعتبرته كييف "سلاحا خاصا".

وبحسب تقرير متلفز بثته شبكة "CNN"، "تقول القوات البرية في كييف، إن القوات الجوية الروسية أصبحت أكثر فعالية، بفضل سلاح خاص".

قنبلة KAB
قنبلة KABمتداولة

ونقلت عن أحد المسؤولين في قيادة المدفعية الأوكرانية قوله، إن روسيا هاجمت أوكرانيا بقنابل تدعى "KAB".

وترمز "KAB" إلى القنبلة الجوية القابلة للتوجيه، وهي قنابل قديمة غير موجهة تم تجهيزها بأجنحة قابلة للفتح ومجموعة أدوات توجيه دقيقة باستخدام النسخة الروسية من نظام تحديد المواقع العالمي (GPS).

أخبار ذات صلة
أوكرانيا تُعلن إسقاط 33 مسيّرة روسية خلال هجوم على أوديسا

بدوره، علّق جاستن برونك، زميل أبحاث أول في المعهد الملكي للخدمات المتحدة (RUSI) قائلًا: "كان التأثير هو منح روسيا قوة نيران إضافية، وخاصة قوة نيران ثقيلة للغاية".

واعتبر برونك، أن هذه القنابل المجنحة، "أكثر قابلية للانفجار من قذيفة مدفعية أو صاروخ".

قنبلة KAB
قنبلة KAB وسائل إعلام روسية

وأضاف: "في الأساس تقريبًا هي نوع من نسخة نمط DIY لمجموعة القنابل الانزلاقية الأمريكية".

وبحسب التقرير، "تسمح مجموعات الأجنحة للروس بإطلاق القنابل بعيدا عن الخطوط الأمامية وخارج نطاق أنظمة الدفاع الجوي الأوكرانية، قصيرة المدى".

ولفت إلى أن "القنابل تنزلق عشرات الأميال إلى أهدافها".

ولفت التقرير، إلى أن "الروس أسقطوا كميات كبيرة من القنابل التي يتراوح وزنها بين 500 و3 آلاف رطل قادرة على إبادة حتى المواقع الأوكرانية المحصنة".

من ناحيته، قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، إن موسكو "ستزيد بشكل كبير إنتاج الأجنحة ومعدات التوجيه".

جاء ذلك، خلال زيارة شويغو أخيرا إلى المصنع الذي ينتج هذه القنابل.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com