بنيامين نتنياهو
بنيامين نتنياهورويترز

هل تحوَّل نتنياهو إلى عبء ثقيل على الكونغرس الأمريكي؟ ‎

أصدر مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ردًّا على تصريحات أدلى بها مشرعون أمريكيون، من الحزبين الديمقراطي والجمهوري، مفادها أنه بات من الصعب الدفاع عنه أو الثقة به، وفق ما أوردته وسائل إعلام إسرائيلية، الأحد.

وكان أعضاء في الكونغرس الأمريكي من الحزبين الديمقراطي والجمهوري، أخبروا هيئة الإذاعة الوطنية الأمريكية "‏إن بي سي"، أن نتنياهو يعتقد أنه سيربح جرّاء استمرار الحرب على غزة، فيما وصفه أحدهم بأنه "كارثة".

من جهتها، أشارت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية إلى أن نوابًا في الكونغرس الأمريكي بدأوا يفقدون الثقة بنتنياهو، وذلك استكمالًا للتقارير التي تتحدث عن أزمة حادة بينه وبين الرئيس الأمريكي بشأن حرب غزة وخطة ما بعد الحرب.

نتنياهو "كارثة"

ولفتت إلى أن الحديث يجري عن نواب من الداعمين لإسرائيل بالأساس، وتكمن المشكلة أيضًا في أنهم على صلة بملفات حساسة مرتبطة بالأمن القومي الأمريكي.

واستغرب هؤلاء النواب عدم امتلاك نتنياهو إستراتيجية لإدارة الحرب، وأعربوا عن ظنهم بأنه يريد أن يطيل أمدها لتحقيق مكاسب سياسية خاصة.

ونقلت الصحيفة عن أحد هؤلاء النواب، وقالت إنه من الحزب الجمهوري وعلى صلة بملفات الأمن القومي، أنه "من الصعب للغاية الدفاع عن نتنياهو أو تبرير إستراتيجيته. من النواحي الشخصية، أعتقد أنه على قناعة بأنه سيربح من إطالة الحرب، سواء أكانت المواجه مع حماس أم حزب الله".

ونقلت عن النائب قوله إن "هناك سؤالًا حقيقيًّا وهو ما إذا كان نتنياهو قادرًا على القيادة، إنه لا يحظى بأيّ شعبية، نرى ذلك في اجتماعات الكابينت".

نائب آخر من الحزب الديمقراطي، وعضو في لجنة الأمن القومي، يصف نفسه بأنه "صديق حقيقي لإسرائيل"، أشار إلى أنه يتفق مع ما قاله النائب الجمهوري، كما وصف نتنياهو بأنه "كارثة".

"محض هراء"

الصحيفة العبرية نشرت ردًّا صدر عن مكتب نتنياهو، تعقيبًا على ما ورد على لسان النواب الأمريكيين، جاء فيه أن "المزاعم بأن رئيس الوزراء نتنياهو يطيل أمد الحرب دون لزوم هو محض هراء".

وقال البيان الصادر عن مكتب رئيس وزراء إسرائيل: "رئيس الأركان أعلن أننا أمام حرب طويلة ستتطلب شهورًا، ورغم حدوث تقدم كبير، فإنَّه يتعين بذل المزيد من أجل تحقيق أهداف مجلس الحرب، وهي: تدمير حماس، وإعادة المخطوفين، ونزع سلاح قطاع غزة نهائيًّا".

ونشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، الجمعة، أنباءً عن توصية قدمها مستشارون للرئيس الأمريكي تدعوه لإعلان فقدان الثقة برئيس الوزراء الإسرائيلي، كونه يتعمد إطالة الحرب.

وبيَّنت أنهم أوصوا بايدن بأن يتنصل من نتنياهو عبر إعلان واضح بأنه فقد به الثقة على المستوى الشخصي، على أن يتضمن الإعلان تأكيده بقاء ثقته بالشعب وبدولة إسرائيل، كما شملت التوصية أن يصدر هذا الإعلان الشهر المقبل.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com