رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان
رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيانأ ف ب

أرمينيا تدعو أذربيجان لاتفاقية "عدم الاعتداء"

أعلن رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، أن بلاده دعت أذربيجان إلى التوقيع على اتفاق "عدم الاعتداء"، إذا تأخر التوقيع على معاهدة السلام الدائم بين البلدين.

وأضاف: "اقترحنا على أذربيجان تنفيذ نزع السلاح على الحدود، وكذلك آلية للحد من الأسلحة المتبادلة وتوقيع اتفاقية عدم الاعتداء، إذا تبين أن التوقيع على معاهدة السلام سيستغرق وقتا أطول من المتوقع".

وأكد باشينيان في خطاب بمناسبة يوم الجيش، أن أرمينيا "ملتزمة بأجندة السلام ولن تحيد عنها".

أخبار ذات صلة
أرمينيا وأذربيجان تتبادلان الأسرى على الحدود

وتم الاتفاق على بنود معاهدة السلام بين باكو ويريفان خلال اجتماع ثلاثي بمشاركة رئيس الوزراء الأرميني ورئيس أذربيجان إلهام علييف ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل. وناقشوا على وجه الخصوص الاعتراف بوحدة أراضي أرمينيا وأذربيجان.

وفي بداية ديسمبر 2023، قال الرئيس الأذربيجاني علييف إن باكو لا تريد حربًا مع أرمينيا، لكنها تحتاج إلى ضمانات حازمة بعدم وجود "محاولات انتقامية" من قبل يريفان رداً على استعادة باكو لإقليم ناغورنو كاراباخ الذي استولت عليه أرمينيا منذ العام 1994 بحجة أن أكثرية أرمنية تقطنه.

وقال الممثل الرئاسي الأذربيجاني للمهمات الخاصة، إلتشين أميربيكوف، في نهاية ديسمبر إن باكو تنتظر رد يريفان على تعليقاتها بشأن مسودة المقترحات الأخيرة.

وتتضمن حزمة المبادئ الخمسة المقترحة: الاحترام المتبادل لسلامة وسيادة الدول، ونبذ أي مطالبات إقليمية ضد بعضها البعض الآن وفي المستقبل، ونبذ أي تصرفات تتعارض مع ميثاق الأمم المتحدة. وأهم مبدأين، بحسب باكو، هما ترسيم الحدود بين أرمينيا وأذربيجان وفتح طرق الاتصال والاتصالات بين البلدين.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com