القوات المسلحة البريطانية
القوات المسلحة البريطانية رويترز

التلغراف: القوات البريطانية ليست مستعدة لحرب مع روسيا

كشف تقرير تاريخي صادم، أن القوات المسلحة البريطانية "ذات المهام المتزايدة" ليست مستعدة لحرب مع روسيا.

وبحسب مراجعة أجرتها لجنة الدفاع في مجلس العموم على مدار عام ونشرتها صحيفة التلغراف البريطانية، فإن الحكومة البريطانية لن تتمكن أبدًا من تحقيق الاستعداد الحربي أو الإستراتيجي دون إصلاحات عاجلة لعكس أزمة التجنيد وتعزيز مخزون بريطانيا من الأسلحة والذخيرة بشكل كبير.

وجاء في التقرير "لقد انتشرت القوات المسلحة البريطانية فوق قدرتها استجابةً للوضع الأمني المتدهور، رغم أن معظم تشكيلاتها تعاني من نقص في القدرات ونقص في المخزون، وتفقد أفرادًا بشكل أسرع من قدرتها على تجنيدهم".

وكتب السير جيريمي كوين رئيس المحافظين في اللجنة في صحيفة التلغراف: " يجب على المملكة المتحدة أن ترقى إلى مستوى التحدي"، وسط تحذيرات من أن دول الناتو قد تكون أمامها ثلاث سنوات فقط للتحضير للهجوم الروسي.

أخبار ذات صلة
الغارديان: أيرلندا الشمالية أمام صفقة محفوفة بالمخاطر مع بريطانيا

وأشار تقرير اللجنة إلى أن إحدى نقاط الضعف الرئيسة التي تم تحديدها من خلال الأدلة التي قدمها قادة الدفاع الحاليون والسابقون وشخصيات الصناعة والوزراء، هي الافتقار إلى القدرة التصنيعية المحلية لإنتاج الأسلحة والمركبات القتالية والذخيرة بالوتيرة المطلوبة لتجديد المخزونات والاستجابة للطلب الذي سينشأ في حالة الحرب.

وكدليل أمام اللجنة قال اللورد هوتون الذي كان رئيسًا لأركان الدفاع بين عامي 2013 و2016، فإن المملكة المتحدة كانت تخوض "مخاطرة" من خلال طلب كميات محدودة من المعدات الرئيسة مثل صواريخ "NLAW" المستخدمة لاستهداف الدبابات الروسية في أوكرانيا؛ بدلًا من العقود طويلة الأجل لضمان الإمداد الجاهز.

وفي حالة أخرى قال "كينيبورج" المدير العام لمنظمة " Make UK Defense"، إن المملكة المتحدة "لم تنفق فلسًا واحدًا على المركبات المدرعة لسنوات"، لذلك "عندما يتعلق الأمر بشراء مركبات أياكس التي تأخرت كثيرًا، كان علينا استخدام مركبة ذات تصميم إسباني كمنصة أساسية".

كما علمت صحيفة التلغراف أن ذخيرة واحدة شائعة الاستخدام، قذيفة مدفعية عيار 155 ملم، والتي قالت المصادر أن هناك نقصا شديدا في المعروض منها، لا يمكن إنتاجها إلا بواسطة مصنع واحد فقط في المملكة المتحدة.

وفي رد للحكومة، قال وزير الخارجية ديفيد كاميرون: " يجب على الحكومة أن تحاول العمل مع صناعاتنا الدفاعية لتنسيق فترات أطول في الإنتاج"، مضيفًا بأن "مثل هذا النهج سيتطلب الالتزام بالتمويل على مدى عدة سنوات".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com