الكاتب الروسي زاخار بريليبين بعد نجاته من انفجار: لن أستسلم لـ"الترهيب"

الكاتب الروسي زاخار بريليبين بعد نجاته من انفجار: لن أستسلم لـ"الترهيب"

أكد زاخار بريليبين، الكاتب الروسي المؤيد للهجوم على أوكرانيا والذي أصيب، السبت، في روسيا بانفجار سيارته، أنه لن يستسلم لـ"الترهيب".

وكتب بريليبين على تيليغرام، اليوم الأحد: "شكرًا لجميع من صلّوا، لأنه كان يستحيل النجاة من انفجار مماثل"، مضيفًا: "أقول للشياطين: لن تُرهبوا أحدًا، الله موجود، سننتصر".

ناصرَ "بريليبين" الذي يعد شخصية بارزة على الساحة الأدبية وتُرجمت أعماله في العديد من البلدان، الانفصاليين الموالين لروسيا في شرق أوكرانيا وقاتل بجانبهم.

ووجَّه تحية إلى سائقه ألكسندر شوبين الذي قضى في الانفجار، قائلًا: "صديقي العزيز، ومن تولّى حمايتي لثمانية أعوام، تُوفي".

وأوضح أنه كان قد أوصل ابنته بسيارته "قبل 5 دقائق من الانفجار".

وبعد الانفجار، حمَّلت روسيا "رعاة" أوكرانيا الغربيين، وفي مقدمتهم الولايات المتحدة، مسؤولية "الاعتداءات الإرهابية" على أراضيها.

أخبار ذات صلة
روسيا تحمل أمريكا مسؤولية استهداف الكاتب زاخار بريليبين

وناصرَ "بريليبين" الذي يعد شخصية بارزة على الساحة الأدبية، وتُرجمت أعماله في العديد من البلدان، الانفصاليين الموالين لروسيا في شرق أوكرانيا وقاتل بجانبهم منذ العام 2014.

ومنذ ذلك الوقت، يذهب بانتظام إلى شرق أوكرانيا، ويدافع عن الرئيس فلاديمير بوتين وهجومه على أوكرانيا الذي بدأ في 24 شباط/فبراير 2022.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com