أمل كلوني
أمل كلونيرويترز - أرشيفية

أمل كلوني مُهددة بالسجن بسبب قضية جرائم حرب غزة

أبدى الممثل الأمريكي الشهير جورج كلوني مخاوفه من أن زوجته أمل كلوني أصبحت مهددة بالسجن بسبب دورها في القضية، التي نظرت بها المحكمة الجنائية الدولية بخصوص جرائم الحرب في قطاع غزة.

ولعبت أمل كلوني دورًا مهمًا في دفع المحكمة الجنائية الدولية إلى ملاحقة نتنياهو وغالانت وقادة حماس، بتهم ارتكاب جرائم حرب مزعومة في إسرائيل وغزة.

لكن دور أمل كلوني قد يُعرضها للسجن في الولايات المتحدة، خاصة بعد أن وقّع الرئيس بايدن، أخيرًا، على تشريع يسمح بفرض عقوبات على قضاة المحكمة، وفقًا لما ذكرته صحيفة "نيويورك بوست".

أخبار ذات صلة
إقرار تشريع أمريكي لمعاقبة "الجنائية الدولية" بسبب إسرائيل‎

وأعرب جورج كلوني عن استيائه الشديد في اتصال هاتفي مع البيت الأبيض، جرّاء انتقادات الرئيس جو بايدن لجهود المحكمة الجنائية الدولية في ملاحقة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه يوآف غالانت، بتهم ارتكاب جرائم إبادة جماعية في غزة.

وقالت الصحيفة، إن جورج كلوني أعرب خلال المكالمة عن قلقه من أن زوجته قد تواجه عقوبات بموجب مشروع القانون الأخير المطروح على طاولة الرئيس الأمريكي، مبدياً اعتراضه على استعداد إدارة بايدن لفرض عقوبات ضد مسؤولي المحكمة.

وعبَّر كلوني عن انزعاجه الشديد من وصف بايدن للعمل الذي قامت به زوجته أمل وزملاؤها في المحكمة بـ"الفاحش والمشين".

وأكدت أمل كلوني على موقع مؤسسة كلوني من أجل العدالة، أنها كانت من بين الخبراء الذين طلبت منهم المحكمة تقييم الأدلة على جرائم الحرب المشتبه بها في غزة وإسرائيل.

وجاء تأكيد أمل كلوني بعدما أعلن المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان، الشهر الماضي، عزمه إصدار أوامر لملاحقة بنيامين نتنياهو وغالانت وزعيم حماس في غزة يحيى السنوار ورئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية بشبهة ارتكابهم ارتكاب جرائم حرب.

وأقرَّ مجلس النواب الأمريكي، يوم الثلاثاء الماضي، قانونًا رمزيًا إلى حد كبير ضد المحكمة، من شأنه أن يمنع قضاتها من دخول الولايات المتحدة، وإلغاء تأشيراتهم، وفرض عقوبات مالية عليهم، لكن من غير الواضح ما إذا كان مجلس الشيوخ سينظر في التشريع، الذي أعلن البيت الأبيض أنه يعارضه بشدة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com