الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي
الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسيرويترز

هل يمثل تأخر إيران في العثور على طائرة رئيسي "فضيحة مدوية"؟

رأت أوساط سياسية عدة، أن تأخر إيران في تحديد موقع طائرة الرئيس إبراهيم رئيسي، التي تعرضت لحادثة غامضة وفقد الاتصال بطاقمها، يمثل "فضيحة مدوية" للسلطات الإيرانية.

واعتبر مراقبون أن هذه الحادثة كشفت هشاشة دولة مثل إيران تتفاخر بقدراتها النووية والصاروخية لكنها لا تمتلك أدنى المقومات العملياتية وقدرات الإنقاذ للتوصل لمكان طائرة رئيس البلاد.

وأثار تذرع إيران بالأحوال الجوية ودخول كتلة هواء باردة لأجوائها وهطول بعض الأمطار وتزايد الضباب، كسبب لتأخر الوصول لمروحية الرئيس، استغراباً واسعاً في العالم.

واتضح خلال مجريات عملية البحث عن المروحية المفقودة افتقار إيران إلى قدرات المسح الجغرافي وكذلك الطائرات التي تعمل بميزة الرؤية الليلية، علاوة على فقدان السيطرة على تصريحات المسؤولين.

وما زاد الطين بلة، كان انقطاع خدمات الاتصال السلكية واللاسلكية في منطقة سقوط المروحية، بحسب ما أوردته وكالة "تسنيم" الإيرانية، التي أكدت أن فرق الإنقاذ تواصل البحث سيراً على الأقدام لصعوبة تضاريس المنطقة.

وكان الغموض والتضارب عاملان بارزان في الإعلان عن موقع تحطم طائرة رئيسي، حيث أعلن الهلال الأحمر عن تحديد أكثر من موقع متضارب قبل نفي تلك التصريحات.

وخرج أكثر من مسؤول إيراني لتأكيد العثور على الطائرة أو الاتصال بأحد أفراد طاقمها أو التقاط إشارة من أحد الهواتف ليتم نفي كل ذلك لاحقاً.

اللجوء للغير

وطلبت إيران من تركيا تزويدها بطائرة تعمل بميزة الرؤية الليلية للمساعدة في البحث عن موقع الطائرة المفقودة، وأعلنت تركيا لاحقاً إرسال مسيّرة "أكينجي" ومروحية قادرتين على العمل في الليل.

وأفادت تقارير بأن روسيا سترسل طائرتين ومروحيتين و50 عنصراً للمساعدة في البحث عن مروحية الرئيس الإيراني والمرافقيه له في رحلته المأساوية.

في ذات السياق، طلبت إيران كذلك من الاتحاد الأوروبي تزويدها بخدمة المسح الجغرافي لحالات الطوارئ حتى تتمكن من معرفة مكان اختفاء طائرة الرئيس ومرافقيه.

نقاط ضعف

وقال خبير في مجال الطيران الإيراني لـ"إرم نيوز": "في حال إذا لم تكن هناك إشارة من المروحية، فهذا يعني أن جهاز التتبع الخاص معطل".

وأضاف الخبير: "بالإضافة إلى نظام تحديد المواقع العالمي (GPS) وجهاز الإرسال والاستقبال الخاص بالمروحية، يوجد أيضًا جهاز تعقب خاص منفصل في مروحية الرئيس الإيراني، وهو قادر على إرسال إشارات لمدة تصل إلى 72 ساعة".

وأوضح قائلاً: "إذا لم يتلق رجال الإنقاذ إشارة من المروحية، فربما تكون أجهزة التتبع الموجودة على المروحية قد دمرت بالكامل".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com