طلبة محتجون داخل كلية لندن
طلبة محتجون داخل كلية لندنرويترز

تقريرًا من 116 صفحة يقود حراكا داعما لغزة في كلية بريطانية

بدأ طلبة كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية، في المملكة المتحدة، اعتصامًا في مبنى مارشال التابع للكلية دعمًا لفلسطين واحتجاجًا على تعاون الكلية مع شركات إسرائيلية، بعد أن قدموا تقريرا من 116 صفحة، يكشف عن علاقات الكلية مع شركات متعاونة مع إسرائيل.

وقال طالب الدراسات العليا والمتحدث باسم الجالية الفلسطينية إيثان تشو لوكالة "الأناضول"، إنهم أعدوا تقريرًا من 116 صفحة، يكشف عن علاقات الكلية مع الشركات المتعاونة مع إسرائيل، والشركات في المستوطنات اليهودية، ومنتجي وبائعي الوقود الأحفوري، ومصنعي الأسلحة.

وأشار إلى أن الكلية تتلقى نحو 485 مليون جنيه إسترليني (600 مليون دولار) من التبرعات، "تنفق منها ما يقرب من 80 مليون جنيه إسترليني (93 مليون دولار) على الجرائم ضد الفلسطينيين والوقود وشركات الأسلحة ومموليها".

وأكد أنهم بدؤوا الاعتصام في مبنى مارشال مطالبين بإنهاء علاقات كليتهم مع الشركات الإسرائيلية.

أخبار ذات صلة
تحت وطأة الاحتجاجات.. جامعة جونز هوبكنز الأمريكية تقاطع إسرائيل

وأوضح أنهم كانوا يحاولون الاجتماع مع إدارة الكلية منذ أكتوبر، لكن مطالبهم قوبلت في الغالب "بالبيروقراطية والصمت".

ومنذ أبريل الماضي، ينظم طلاب وأكاديميون في جامعات بدول عديدة، بينها الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا وفرنسا وإسبانيا والهند، فعاليات تطالب بإنهاء الحرب على غزة ووقف أي دعم أو تعاون مع إسرائيل.

وتشن إسرائيل، منذ الـ7 من أكتوبر، حربًا مدمرة على غزة، خلفت عشرات الآلاف من القتلى والجرحى، معظمهم أطفال ونساء، ودمارًا هائلًا، ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل حربها رغم صدور قرار من مجلس الأمن بوقف إطلاق النار فورًا، وأيضًا رغم مثولها أمام محكمة العدل الدولية بتهمة ارتكاب "إبادة جماعية".

أخبار ذات صلة
بعد احتجاجات.. جامعة إيرلندية توافق على سحب استثماراتها من شركات إسرائيلية

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com